انتشار التهاب الكبد الوبائي بمخيمات اللاجئين الإثيوبيين شرقي السودان




كشفت منظمة عالمية ، تعمل وسط اللاجئين الإثيوبيين القادمين من منطقة “تقراي” ، عن انتشار حالات التهاب الكبد الوبائي (هـ) ، وذلك في ظل نقص الاستجابة الإنسانية الدولية.

الخرطوم:التغيير

وقالت منظمة أطباء بلا حدود ،  في بيان صحفي يوم الاثنين ، إن حالات التهاب الكبد الفيروسي (هـ) ، انتشرت في عدد من المخيمات في ولايتي القضارف وكسلا ، الأمر الذي أدى إلى إصابة مئات اللاجئين ، وزاد من خطر تعريض المجتمعات السودانية المضيفة للإصابة.

وبحسب بيان نقلته وكالة السودان للأنباء ، فإن الفرق الطبية التابعة لمنظمة أطباء بلا حدود ، استقبلت في مخيم أم راكوبة ومركز عبور الهشابة قرية 8 بالقضارف ، خلال الأسابيع القليلة الماضية 278 مريضاً ، تم إدخال 16 شخصاً منهم للمستشفى من بينهم 3 نساء حوامل.

وأكد البيان ، أن العديد من المصابين يحمل متلازمة اليرقان الحادة ، وعلامات مؤكدة تشير إلى وجود الفيروس ، بالإضافة للاستفراغ وآلام رأس المعدة.

وأشار التقرير ، إلى تسجيل 15 حالة يومية مصابة بالتهاب الكبد الفيروسي(هـ) في مخيم أم راكوبة ، كما تم تأكيد 6 حالات في مخيم الطنيدبة و3 حالات أخرى في حمداييت.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: