السودان وامريكا يناقشان المتطلبات الامريكية الخاصة بفتح وتحرير التجارة


ناقش الاجتماع الافتراضي بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية الخاص بانضمام السودان لمنظمة التجارة العالمية المتطلبات الامريكيه من أجل فتح و تحرير التجاره بناءاً علي العرض المقدم من السودان في مجال تحرير تجارة السلع و الخدمات .

ووجه الوفد الامريكي المفاوض اسئلة و استفسارات و طلبات لتخفيض عرض الجمارك و مزيد من فتح القطاعات الخدميه و تقليل القيود علي الاستثمار في مجال الخدمات.

وتراس الاجتماع الثنائي مساء أمس بالهيئة السودانية للمواصفات والمقاييس الأستاذة فاطمة ابراهيم احمد الامين العام المكلف للأمانة العامه لشئون منظمة التجارة العالمية حيث تمت بعض الردود المباشره من وفد السودان لبعض الاستفسارات و المطالب من الوفد الامريكي كما تم طلب ارسال بعض الاسئلة كتابة ليتم الرد عليها لاحقا بعد المشاورات مع الجهات ذات الصله .

ويضم فريق التفاوض ممثلين من الجهات الحكومية ذات الصله بملف التجارة في مجال الخدمات ويعتبر هذا الاجتماع إمتدادا لاجتماعات سابقة بين السودان والولايات المتحدة الأمريكية. وكان اخر اجتماع ثنائي بين السودان و الولايات المتحده الامريكيه في هذا المجال في العام ٢٠١٧ و يعتبر هذا الاجتماع اجتماعاً ناجحاً بكل المقاييس وابدى فيه الجانب الامريكي استعداده لمساعدة السودان و لكن في نفس الوقت طالب بمزيد من الاصلاحات و تقليل القيود علي حرية التجاره .

يذكر ان اجتماعاً افتراضيا ثنائيا في نفس الاطار تم بين السودان و كندا بتاريخ 13 يوليو الحالي وتوصل فيه الطرفان الي اتفاق نهائي يتم بموجبه توقيع بروتوكول الاتفاق الثنائي خلال الايام القادمه باذن الله بعد ارسال رد السودان النهائي علي كل البنود المتفق عليها الي كندا.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: