استقرار السلع وارتفاع السكر بالخرطوم


تشهد اسواق العاصمة استقرارا في أسعار السلع الاستهلاكية، وعزا بعض التجار ذلك لاستقرار سعر الصرف مما انعكس ايجابا على استقرار اسعار السلع باستثناء السكر لضعف الوارد المحلي والزيادة في المستورد .

وتوقع تاجر سكر جملة حدوث زيادة في السكر حال استمرار تراجع الوارد المحلي و تأزم الوضع ببورتسودان، مبينا أن سعر جوال السكر قفز من (12,800) إلى (13,100) جنيه اما عبوة (10) كيلو فبلغت (2,750) جنيه اما جوال السكر المحلي (15,5) الف جنيه بسبب ضعف الوارد بالاسواق .

وقال تاجر سلع بالخرطوم الهادي اسماعيل إن أسعار السلع تشهد ارتفاعا في كل الاصناف، مبينا أن سعر لبن كابو عبوة (2) كيلو وربع بسعر (5,300) جنيه أما بكت دقيق سيقا (5,5) آلاف جنيه أما رطل شاي الغزالتين فاستقر في الف جنيه، راهنا استقرار الاسعار باستقرار الدولار، واصفا القوى الشرائية بالضعيفة.

و قال تاجر سلع بشرق النيل محمد الجاك إن السوق يشهد ركودا واستقرارا في الاسعار نتيجة لاستقرار اسعار العملات، مبينا أن سعر السكر بلغ (13) الف جنيه لعبوة (50) كيلو واستقر سعر علبة الصلصة في(450) جنيه أما سعر العدس (4) آلاف جنيه للجوال عبوة (25) كيلو وسعر الكيلو (550) جنيه وبلغ سعر لبن كابو عبوة (2) كيلو وربع (5,5) آلاف جنيه.

ولفت تاجر سلع ببحري علاء الدين السر لحدوث وفرة في البضائع وضعف في القوى الشرائية بالاسواق بسبب الغلاء، وتوقع استقرار الاسعار، مبينا أن سعر جركانة زيت الفول عبوة (36) رطل (14٫5) الف جنيه والزيت الأبيض (3٫200) جنيه أما زيت شمس عبوة (4) وربع استقر في (3٫600) جنيه وكيلو دقيق زادنا وسيقا (330) جنيه، واصفا الحركة التجارية بالضعيفة بسبب الغلاء الطاحن .

الخرطوم : عبيــر جعفر
صحيفة السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: