فرنسا تتبنى إعادة تأهيل آلاف الأفدنة بمشروع الجزيرة وسط السودان


JPEG - 54.9 كيلوبايت
مذكرة تفاهم بين فرنسا ومشروع الجزيرة يمهد لتأهيل آلاف الأفدنة

الخرطوم 29 يوليو 2021- شرعت الحكومة الفرنسية في إعادة تأهيل أجزاء من مشروع الجزيرة بالتزامن مع نفرة أطلقتها ادارة المشروع لتجديد شبكة مهترئة من المنازل المخصصة للمفتشين الزراعيين والموظفين.

وقالت سفيرة فرنسا لدى الخرطوم ايمانويل بلاتمان خلال مراسم توقيع مذكرة تفاهم مع مشروع الجزيرة الخميس بالخرطوم إن حكومتها ستنفذ برنامجا تجريبيا في مساحة 21200 فدان كدعم لمشروع الجزيرة وأصحاب المصلحة.

وتنفذ البرنامج شركة “إف جي أم” بمعية شركتي “سي اس” و”اير بص اير سبيس”، بهدف تحسين ادارة إمداد المياه وتعظيم الاستفادة من ممارسات الانتاج الزراعي، ومن ثم تحسين دخل المنتجين.

وقالت السفيرة إن المشروع سيتم تنفيذه على مستويين الاول بتطبيق المناهج التنظيمية والثاني يتم فيه تطبيق الوسائل التكنولوجية، ونوهت الى أن الهدف من البرنامج هو مواجهة التحديات العديدة بمشروع الجزيرة. بينما يتمثل الهدف النهائي في اظهار ” أن اعادة تنظيم مشروع الجزيرة امر ممكن”.

وابدى محافظ مشروع الجزيرة عمر مرزوق امتنانه لاستجابة الحكومة الفرنسية لافتا الى أن تفاهمات بدأت معها قبل عام كامل.

وأفاد أن برنامج التأهيل الفرنسي للمشروع يتضمن تطبيق تقانات زراعية تتعلق بالبذور المحسنة والاليات واستخدام طائرات الدرون لأول مرة في المشروع لعمل مسوحات عبر الاقمار الاصطناعية للتربة ونظم الري.

وأشار الى أن البرنامج سيستغرق تنفيذه 18 شهرا، قائلا إن انفتاح البلاد على العالم بعد ثورة ديسمبر مهد بيئة لتلقي المساعدات التي تساهم في توفير الامن الغذائي للمنطقة.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: