حزب الأمة يُوقف إجراءات ترشيح الولاة لغموض نظام الحكم


JPEG - 86.1 كيلوبايت
مناوي يؤدي القسم أمام البرهان وحمدوك والنائب العام ـ الخرطوم 7 يونيو 2021 (صورة من سونا)

الخرطوم 29 يوليو 2021 – قرر حزب الأمة المشارك في حكومة الانتقال إيقاف إجراءات ترشيح ولاة الولايات، وذلك لعدم وضوح الرؤية المتعلقة بنظام الحكم في البلاد.

وأرسل حزب الأمة خطابًا إلى فروعه في الولايات يُطالبها فيه بإيقاف ترشيح ولاة الولايات.

وقال الأمين العام للحزب، الواثق البرير، لـ “سودان تربيون”، ليل الخميس؛ إن “الحزب قرر إيقاف إجراءات الترشيح حتى يستوضح الموقف حول نظام الحُكم”.

وأضاف: “لا نُريد التجهيز لحكم ولائي ونفاجأ بحكم إقليمي، فضلنا التريث إلى حين تأكيد نظام الحُكم والإدارة في البلاد”.

والثلاثاء، أجاز مجلس الوزراء مشروع قانون نظام الحُكم الإقليمي لدارفور لعام 2021 والذي يُحدد مهام حكومة الإقليم.

وفي 14 يونيو الفائت، عيّن رئيس الوزراء، أحمد العمدة حاكمًا لإقليم النيل الأزرق بجانب تسمية اثنين من ولاة دارفور وفي وقت سابق سمى مني أركو مناوي حاكمًا لإقليم دارفور، تطبيقا لنصوص اتفاق السلام.

ويعد مؤتمر نظام الحكم أحد الأركان الأساسية في اتفاق جوبا للسلام الموقع ببين الحكومة والجبهة الثورية

وتجرى حاليا تحضيرات مكثفة لمؤتمرات نظام الحكم في محليات السودان المختلفة، والتي من المنتظر أن تبدأ السبت وتستمر أربعة أيام.

وحال اكتمال المؤتمرات المحلية، يتم الانتقال للمرحلة الثانية وهي اجراء المشاورات على مستوى الولايات، والتي ستكون في النصف الأول من أغسطس المقبل.

وأشار الواثق إلى أن العلاقة بين الحكم الولائي والإقليمي السائدة حاليًا مبهمة، كما أن الصلاحيات غير مفهومة.

وفي 26 يوليو الجاري، قال عضو المجلس المركزي للتحالف الحاكم أحمد حضرة، إن الحرية والتغيير تدرس ترشيح عديد من الأسماء لشغل مناصب الوُلاة في 15 ولاية من أصل 18.

وعيّن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك في 14 يونيو الفائت، نمر محمد عبد الرحمن وخميس أبكر وُلاة على ولايتي شمال وغرب دارفور، كما سمى أحمد العمدة حاكمًا على إقليم النيل الأزرق.

ولن يطال التغيير المرتقب هذه الولايات الثلاثة، وفقًا لحضرة.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: