الشرطة السودانية تطلب دعما لوجستيا من الـ(FBI)


JPEG - 60.5 كيلوبايت
مقر الإدارة العامة للأدلة الجنائية في الخرطوم

الخرطوم 30 يوليو 2021 ـ بحث قادة في الشرطة السودانية مع فريق رفيع من مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي “FBI” سبل دعم الـ”FBI” للإدارة العامة للأدلة الجنائية بالسودان لوجستيا وفنيا واتاحة فرص للتدريب.

والتقي مدير الإدارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية اللواء النذير خضر عبد الرحيم، الجمعة، بالخرطوم وفد الـFBI برئاسة السيدة ديب شوميكا الملحق القانوني الإقليمي ونائبها جيم تونجي بحضور مدير الإدارة العامة للتعاون الدولي اللواء ياسر عبد الرحمن.

وبحث اللقاء تعزيز سبل التعاون المشترك بين المباحث والـFBI في جميع المجالات وعلى رأسها التدريب المتقدم للضباط في الرتب الوسيطة حسب البرنامج التدريبي لـFBI.

وطبقا للمكتب الصحفي للشرطة فإن مدير الإدارة العامة للمباحث طالب الجانب الأميركي بتقديم الدعم الفني واللوجستي وتفعيل البروتوكولات والاتفاقيات الثنائية للحد من إرتكاب الجرائم المحلية والإقليمية والدولية.

من جانبها أشادت السيدة ديب بدور إدارة المباحث في تفعيل العمل المنعي والكشفي للجريمة مشيرة لأهمية التعاون والتنسيق التام مع السفارة الأميركية بالخرطوم لتقديم الدعم اللازم وتفعيل التعاون المشترك في العديد من المجالات الأمنية.

واستقبل مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية اللواء حيدر محمد سيد أحمد فريق الـ”FBI” واستمع الوفد الزائر إلى شرح عن العمل الفني بالإدارة العامة للأدلة الجنائية ودورها في العمل الجنائي بالسودان.

وبحث اللقاء سبل تطوير التعاون بين مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي والشرطة السودانية ممثلة في الإدارة العامة للأدلة الجنائية.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: