الإفراط في تناول المسكنات يؤدي إلى الإصابة بالسرطان


أكد خبير طبي أن الإفراط في تناول المسكنات والمضادات الحيوية يزيد نسبة الإصابة بسرطان القولون والمستقيم.

وأوضح الدكتور حسين خالد، أستاذ طب الأورام في القصر العيني في مصر، أن دراسة تم إجراءها في إحدى جامعات إسكتلندا في الفترة من 1999 حتى 2011 توصلت إلى هذه النتيجة.

وقال خالد، خلال مداخلة هاتفية مساء أمس مع قناة «دي إم سي»، إنه يوجد ميكروبات صحية موجودة في الجهاز الهضمي للإنسان، مشيراً إلى أن أعداداً كبيرة جداً منها في الأمعاء والمستقيم.

وأضاف أنه عند تناول مضادات حيوية دون داعٍ تبدأ أعداد هذه الميكروبات في التناقص، ما يسبب أمراضاً نفسية وبعض الأورام، لافتاً إلى أن ذلك يعطي الفرصة للخلايا التي تكوَّنت من انقسامات غير سوية في تكوين سرطان.

وذكر أن الدراسة الحديثة تؤكد أن الأفراد الأقل من خمسين عاماً هم الأكثر تعرضاً لذلك، مفسِّراً ذلك بأنهم يكونون غالباً في حالة صحية جيدة، الأمر الذي يدعوهم إلى الاستهتار وتناول أي أدوية دون استشارة الطبيب.

البيان



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق