والي نهر النيل :قضية المناصير ضمنت في اتفاق جوبا


أكدت والي نهر النيل آمنة المكي حرصها على متابعة تنفيذ مشروعات الخيار المحلي للمتأثرين من قيام سد مروي بمحلية البحيرة، مشيرةً إلى أن قضية المناصير ضمنت في مسار الشمال في اتفاق جوبا.

وقالت المكي، إن حكومة الثورة لن تسير على نهج الفاسدين والمجرمين، فيما أشارت المكي خلال مخاطبتها الجلسة الافتتاحية لاجتماع مجلس المتأثرين وذلك برئاسة محلية البحيرة بالطوينة أن قضيتهم وجدت إهمالا كبيرا من الحكومات السابقة عن قصد، لتهجير المتضررين إبان العهد البائد.

ونوهت الى أن حكومة الثورة لن تسير على نهج الفاسدين والمجرمين وأولت محلية البحيرة اهتماما أكبر وبنظرة استثنائية باعتبارها تفتقر لادنى الخدمات الضرورية، معلنة عن توفير حكومتها لكل المدخلات الزراعية للعروة الشتوية لمشروعات الخيار المحلي من تقاوي وجازولين واسمدة مبينةً أنها أنفقت ما يقارب ٧٠٠ مليون لعمليات التطهير وإكمال البنيات التحتية للمشروعات.

ولفتت الى أنها وجهت بعمل دراسة لكهربة هذه المشروعات سوى بالطاقة الشمسية او ربطها بالشبكه القومية مبينةً ان هذه الخدمات ابسط الحقوق للمواطن .
وعن التعليم قالت إن حكومتها أعلنت مجانية التعليم بالكامل في كل أنحاء الولاية داعيةً شباب المحلية بالتعاون لتنفيذ المشروعات التي صادقت على تنفيذها حكومة الولاية.

الخرطوم: شذى الشيخ
صحيفة الجريدة



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: