البرهان لـ(قوات الدعم السريع): نحن هدفنا وهمنا واحد سنظل متحدين وأقوياء رغم كيد الكائدين


الخرطوم :الصيحة

البرهان لـ(قوات الدعم السريع): نحن هدفنا وهمنا واحد سنظل متحدين وأقوياء رغم كيد الكائدين
قطع رئيس مجلس السيادة القائد العام للقوات المسلحة، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، بعدم ترك أي مساحة أو مجال لأي كائن من كان للتفرقة بين القوات المسلحة وقوات الدعم السريع. وقال (قوتنا في وحدتنا وما في زول بلقى فَرقة يدخل بينا).
وتلقّى الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان، تهاني عيد الأضحى المبارك من قوات الدعم السريع في حضور نائبه الأول، الفريق أول محمد حمدان دقلو، وأعضاء مجلس السيادة، الفريق أول ركن شمس الدين الكباشي، والفريق أول ركن ياسر العطا، والفريق أول ركن محمد عثمان الحسين، رئيس هيئة الأركان والفريق أول جمال عبد المجيد، مدير المخابرات العامة.
وقال البرهان في كلمة لقوات الدعم السريع (نحن هدفنا واحد وهمنا واحد سوف نظل متحدين وأقوياء رغم كيد الكائدين) وأكد أن وحدة القوات النظامية من شأنها المحافظة على أمن واستقرار السودان، وأضاف (طالما نحنا متوحدين السودان ما حتجيهو عوجة) . وتابع بالقول (نحنا الحارسين السودان وحامنو وحارسين الناس والبلد، وليس هناك أي شخص بيحرسا أو بيصونا أو يحافظ عليها غيرنا)، وأشار إلى أن القوات النظامية تقدم يومياً شهداء وتفقد آخرين من الجنود والضباط، من أجل حماية السودان، وأردف (نحنا الواطين الجمرة وحارقانا في أرجلنا مافي زول غيرنا واطيها) هذا الحديث نُوجهه لكل شخص يريد أن يفتن أو يفرّق بيننا ونقول ليهو شوف ليك شغلة تانية).
********
النائب الأول لرئيس مجلس السيادة يلتقي وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة
التقى النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، الفريق أول محمد حمدان دقلو، بوكيلة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية وبناء السلام السيدة روز ماري ديكارلو، بحضور رئيس بعثة يونيتامس السيد فولكر بيرتس.

وامتدح النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، جهود الأمم المتحدة وبعثة اليونيتامس في مساعدة السودان لتنفيذ أهداف ومهام الفترة الانتقالية، معرباً عن أمله في تواصل هذا الجهد وصولاً إلى انتقال ديمقراطي بنهاية الفترة الانتقالية.
وقدم سيادته شرحاً وافياً حول سير تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان بما في ذلك تنفيذ بند الترتيبات الأمنية، مؤكداً أن الدولة تولي اهتماماً متعاظماً لعودة النازحين واللاجئين إلى مناطقهم مشيراً إلى أن حكومة الفترة الانتقالية تمتلك رؤية شاملة في تأمين عودة النازحين وتوفير الخدمات الأساسية لهم، داعياً الأمم المتحدة إلى مساعدة السودان في تنفيذ برامج عودة النازحين.

من جانبها قالت السيدة روز ماري ديكارلو، إن الغرض من زيارة السودان هو الوقوف عن قرب على سير عملية الانتقال في السودان، إلى جانب تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان، وأشارت إلى التقدم المحرز في عملية الانتقال الديموقراطي، فضلاً عن تنفيذ اتفاق السلام، وأكدت أن السودان يمثل أولوية للأمم المتحدة والأمين العام، وأعلنت أن الأمم المتحدة ستعمل إلى جانب المكونين العسكري والمدني لإنجاح الفترة الانتقالية وأبدت استعداد المنظمة الدولية لدعم تنفيذ اتفاق السلام واستكماله مع غير الموقعين. ورحبت السيدة روز ماري، بقرارات حكومة الفترة الانتقالية بتشكيل آليات مراقبة وقف إطلاق النار في دارفور.
********
الدعم السريع بغرب دارفور تعلن الجاهزية لحماية الموسم الزراعي
أعلن قائد قوات الدعم السريع قطاع الجنينة العميد ركن علم الهدى الفحل جاهزية قوات الدعم السريع في تأمين وحماية الموسم الزراعي، جاء ذلك لدى مخاطبته قواته المشاركة في حماية الموسم الزراعي ضمن القوات المشتركة التي شٌكلت من القوات النظامية الخاصة بحماية الموسم الزراعي.

وأكد الفحل جاهزية قوات الدعم السريع في الحفاظ على مكتسبات البلاد وتحقيق الأمن والاستقرار في الولاية .
وأشار إلى يقظة القوات لحراسة وتأمين الحدود ومحاربة ظاهرة الهجرة غير الشرعية والاتجار بالبشر ومكافحة جميع أنواع الجريمة العابرة حفاظاً على الأمن القومي .
********
مزارعو منطقة نيني بمحلية كتم يشيدون بقوات درع السلام
أشاد مزارعو منطقة نيني التابعة لمحلية كتم بولاية شمال دارفور بجهود قوات درع السلام التابعة لقوات الدعم السريع في تأمين وحماية الموسم الزراعي وتقديم يد العون للمزارعين في مرحلتي الزراعة والحصاد.
وقال اللواء النور أحمد آدم “القبة” قائد قوات درع السلام إن الشريط الشمالي الغربي لولاية شمال دارفور يشهد هدوءاً أمنياً غير مسبوق، مؤكداً حرص قوات درع السلام على تأمين الموسم الزراعي تنفيذاً لتوجيهات النائب الأول لرئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع الفريق أول محمد حمدان دقلو، جاء ذلك خلال لقائه عدداً من المزارعين بالمنطقة .

من ناحيته قال ملك منطقة نيني، فتحي محمد عبد الرحمن إن قوات درع السلام ساهمت في استقرار البلاد والمنطقة بصفة خاصة، وأضاف: (قوات درع السلام قدمت نموذجاً يحتذى به في تأمين وحماية الموسم الزراعي ووضع حدود للفصل بين الرعاة والمزارعين ومساعدة المزارعين في مرحلتي الزراعة والحصاد)، مبيناً أن قوات درع السلام أصبحت درعاً حقيقياً لمجابهة كل المخاطر التي تهدد المجتمع المحلي.
******
قوات الدعم السريع تشهد توقيع الصلح بين قبائل أم بريش

شهد ممثل قائد قوات الدعم السريع قطاع شمال كردفان الرائد عبد المنعم شيريا، توقيع الصلح بين قبائل أم بريش بمحلية “شيكان” بشمال كردفان.
ووجه شيريا لدى مخاطبته توقيع الصلح بإصدار قرار بتحويل توصيات الصلح الى قانون يلزم الطرفين بإنفاذ بنود الاتفاق، وطالب بملاحقة المتفلتين وكل من يتراجع عن الصلح ويقوم بتحريض الآخرين.
وأكد أن الإشراف على الصلح يأتي بتوجيه مباشر من النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو مبيناً حرص قواته على بسط الأمن والاستقرار في ولايات كردفان.
من جهته، ثمن وكيل إمارة دار حمر عباس فضل السيد بجهود قوات الدعم السريع قطاع كردفان تجاه تأمين وحماية المواطنين وإيقاف نزيف الدم بين القبائل المتنازعة بجانب وقوفهم التام مع مكونات المجتمع وذلك بتقديم الخدمات الإنسانية والخدمية لهم، وحيا النائب الأول لرئيس مجلس السيادة على اهتمامه البالغ بقضية محلية شيكان التي وصلت إلى توقيع صلح نهائي يسهم في رتق النسيج الاجتماعي بين مكونات مجتمع المحلية.

وأكد ممثلو طرفي الصلح من قبائل أم بريش التزامهم التام بتنفيذ الاتفاق فيما بينهم . مثمنين دور قوات الدعم السريع التي وصلت في الوقت المناسب لحسم ملف النزاع الذي شهدته محلية شيكان.
********
قائد الدعم السريع بوسط دارفور: القوات جاهزة لحماية ممتلكات المواطنين
وقف قائد قوات الدعم السريع قطاع وسط دارفور العميد على يعقوب جبريل على استعداد قواته لتأمين الموسم الزراعي وحياة الناس بوسط دارفور، وقال إن قواته بالتنسيق مع القوات النظامية الأخرى جاهزة لحماية ممتلكات المواطنين ومزارعهم ومراعيهم، وتأمين الطرق والحدود.
وأفاد لدى تفقده ارتكازات قواته بمدينة زالنجي التي شملت المجموعات المختلفة بالإضافة إلى قيادة القطاع، أفاد أن قوات الدعم السريع أكملت استعداداتها في كل محليات الولاية للحفاظ على أمن واستقرار المواطنين والتصدي للتفلتات التي تزعزع استقرارهم، وبذل الجهود التي تساعد في رتق النسيج الاجتماعي بين المكونات.
وأبان جبريل أن التشديد على حماية الموسم الزراعي يأتي تنفيذاً لتوجيهات النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الإنتقالي الفريق اول محمد حمدان دقلو الذي ظل يولي الموسم الزراعي أهمية بالغة وذلك بنشر قوات كافية تعمل على منع أي احتكاك قد يحدث بين المزارعين والرعاة، الأمر الذي ساعد على إنجاح الموسم الزراعي السابق الذي وصفته حكومة الولاية من انجح المواسم على مدى العقدين الماضيين.
*******
قوات الدعم السريع بالشرق تتعهد برعاية ودعم حفظة كتاب الله
قال العقيد الركن بلة محمد أحمد قائد ثاني قطاعات الشرق بقوات الدعم السريع، إن من واجبات الدعم السريع الاهتمام بحفظة كتاب الله ورعايتهم ودعمهم وتيسير كل ما من شأنه أن يسهل من مهمتهم المقدسة، جاء ذلك في زيارة سجلتها القيادة لخلاوي همشكوريب لتحفيظ القرآن الكريم بولاية القضارف لتأكيد دعم ورعاية قوات الدعم السريع للخلاوي لما تقوم به من دور في تحفيظ القرآن الكريم والعلوم الشرعية، وتأتي الزيارة بتوجيه كريم من سعادة العميد مضوي حسين ضي النور قائد قطاعات الشرق بقوات الدعم السريع.
وأعلن قائد ثاني قطاعات الشرق عن التزام القطاعات بمد الخلاوي بمواد عينية، مشيراً إلى الاهتمام الشخصي للقائد العام لقوات الدعم السريع بهذا الأمر وحرصه الشخصي على متابعة تنفيذه.

من جهته ثمن شيخ خلاوي همشكوريب إبراهيم علي بيتاي أدوار الدعم السريع في خدمة القرآن الكريم وطلاب القرآن وتوجه بالشكر الجزيل للقائد العام لقوات الدعم السريع النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو لدوره الكبير في إرساء دعائم الأمن والسلام ورعايته المستمرة للعمل الاجتماعي وعلى رأسه خلاوي القرآن الكريم متوجهًا بالدعاء أن يحفظ الله السودان وأهله .
********
أنجز مهمته بنجاح.. قائد الدعم السريع بالضعين يستقبل متحرك استتباب الأمن العائد من الجنينة

استقبل قائد ثاني الدعم السريع قطاع شرق دارفور المقدم ركن عبد الله ميسرة بالضعين متحرك المجموعة (27) العائدة من المشاركة في متحرك استتباب الأمن وحفظ السلام بولاية غرب دارفور بعدما أنجز مهمته بنجاح.
وهنأ ميسرة خلال مخاطبته المتحرك ضباط وضباط صف وجنود المتحرك بعيد الأضحى المبارك، مشيداً بروح المسؤولية والانضباط العالي الذي تحلت به عناصر المجموعة أثناء أداء واجبهم في حماية المدنيين وحفظ الممتلكات العامة وتعاونهم مع الأجهزة الأمنية الأخرى في القضاء على المتفلتين لتعود الحياة إلى طبيعتها بغرب دارفور .

وحث ميسرة قواته بالمحافظة على هذا المستوى من الجاهزية ومباشرة ذات المهام لحسم كل من تسول له نفسه المساس بحياة المواطنين العزل، مضيفاً أنهم في أتم الاستعداد لتأمين موسمي الزراعة والحصاد بكافة أرجاء ولاية شرق دارفور .



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

أضف تعليق