قوة أمنية مشتركة للحد من نزاع قبلي بشمال دارفور


دفعت لجنة آمن ولاية شمال دارفور اليوم بقوة مشتركة على متن خمسة عشر عربة قتالية للحد من الاحتكاكات التي وقعت اليومين الماضيين بين مجموعة القبائل العربية وقبيلة الزغاوة حول الأراضي الزراعية بمنطقة “كولقي” التابعة لمحلية طويلة بولاية شمال دارفور . وقال (بحسب سونا) يحي محمد أحمد النور، مدير الشرطة مقرر لجنة آمن الولاية اللواء شرطة حقوقي، في تصريح صحفي عقب الاجتماع الطارئ الذي عقدته لجنة آمن الولاية اليوم برئاسة رئيس اللجنة والي الولاية نمر محمد عبدالرحمن، قال إن قوة مشتركة تتبع إلى غرفة تأمين مدينة الفاشر كانت قد وصلت أمس إلى منطقة الحادث وتمكنت من السيطرة على الموقف، مشيراً إلى أن تحريك القوة الإضافية . جاء ذلك في إطار تنفيذ خطة لجنة آمن الولاية لحماية الموسم الزراعي ، موكداً أن القوة المشتركة ستبقى بالمنطقة لمراقبة الموقف ومنع تجدد النزاع بين الطرفين، وأضاف اللواء النور أن لجنة آمن الولاية قد أصدرت قراراً قضى بتشكيل لجنة من زعماء الإدارات الأهلية للمساهمة في معالجة النزاع حول الأراضي الزراعية بمنطقة” كولقي” وتمكين المواطنين من زراعة أراضيهم، كما قررت لجنة آمن الولاية تشكيل لجنة تنسيقية تضم ممثلين لأطراف العملية السلمية للمساهمة في إيجاد حل لمشكلة النزاع حول الأراضي الزراعية بتلك المنطقة. وكانت بعض مواقع التواصل الاجتماعي قد تناولت أن ست قرى خلال اليومين قد تعرضت إلى اعتداءات متفاوتة في منطقة كولقي من قبل مجموعة كبيرة جاءت إلى المنطقة على متن عربات قتالية ودراجات نارية ودواب.

الخرطوم (كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: