قرارات جديدة بشأن مسارات اتفاق سلام السودان




أصدرت لجنة مختصة في السودان، عدداً من القرارات المتعلقة بمسارات اتفاق جوبا للسلام، وأوصى بعقد اجتماعات للجان العليا للمسارات كلاً على حدة.

الخرطوم: التغيير

قررت اللجنة الوطنية لمتابعة تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان، تعديل القرار الرئاسي الخاص بلجنتي مسار الوسط والشمال ليصبح واحداً للجنتين برئاسة عضو مجلس السيادة الفريق الركن ياسر العطا.

واتخذت اللجنة قراراً بعقد اجتماع لمسار دارفور برئاسة عضو مجلس السيادة محمد حسن التعايشي، وآخر للمنطقتين برئاسة عضو المجلس الفريق أول ركن شمس الدين كباشي، بحضور وزير الدفاع واللجان المعنية من أطراف الاتفاق ورؤساء التنظيمات في مدة أقصاها يومين للوصول إلى برنامج متكامل لكيفية تنفيذ الترتيبات الأمنية.

وانعقد اجتماع اللجنة بالقصر الجمهوري، الأحد، برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو «حميدتي»، وعضوية رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، وبحضور عدد من أعضاء مجلس السيادة وعضوية اللجنة.

وكلف الاجتماع، اللجنة التي شكلها رئيس مفوضية السلام، لتنفيذ ورش عمل في دارفور لشرح الاتفاق ومواصلة العمل للإشراف على اختيار والي وسط دارفور من قبل أهل المصلحة، على أن يسبق ذلك عقد اجتماع يوم الاثنين برئاسة رئيس مسار دارفور محمد حسن التعايشي بحضور رئيس مفوضية السلام وأطراف العملية السلمية.

واوصى الاجتماع، بعقد اجتماعات للجان العليا للمسارات، كلاً على حدة لتحديد المطلوبات، لتنفيذ قضايا كل مسار في الاتفاقية، في غضون ثلاثة أيام، يعقبه اجتماع لرؤساء المسارات بالنائب الأول يوم الخميس المقبل للوصول إلى قرارات بشأن تنفيذ الاتفاق.

وناقش الاجتماع، قرار تشكيل قوة حماية المدنيين التي يرأس لجنتها وزير شؤون مجلس الوزراء.

ووجه الاجتماع باعتماد مسمى قوة حفظ الأمن في دارفور، للتوافق مع المسمى الذي ورد في الاتفاقية.

ووقعت الحكومة الانتقالية في أكتوبر 2020م بجوبا عاصمة دولة جنوب السودان، اتفاق سلام مع عدد من الفصائل شملت مسارات دارفور، المنطقتين «جنوب كردفان والنيل الأزرق»، الشرق، الشمال، الوسط، فيما لم تكتمل المفاوضات مع الحركة الشعبية- شمال بقيادة عبد العزيز الحلو، ولم تنضم حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور للمباحثات.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق