النيل يصل مرحلة الفيضان بالعاصمة السودانية




تواصل مناسيب النيل، وروافده الرئيسة في الارتفاع بشكل قياسي، ومن ضمن متغيرات الساعات الأخيرة، دخول العاصمة السودانية الخرطوم إلى مرحلة الفيضان.

 التغيير : سارة تاج السر

أعلنت وزارة الري والموارد المائية، يوم الثلاثاء، وصول الخرطوم لمنسوب الفيضان بعدما سجلت 16.48 متراً في ظل توقعات بأن تشهد جميع القطاعات ارتفاعاً في المناسيب بمتوسط 15 إلى 25 سم.

ويبلغ مستوى الفيضان، في العاصمة السودانية، بحسب قراءات الجهات المتخصة 16.50 متراً.

وقال رئيس لجنة الفيضان، عبد الرحمن صغيرون، إن إيراد النيل الأزرق عند محطة الديم بالحدود السودانية الإثيوبية بلغ 766 مليون متر مكعب، ومن المتوقع ثبات الإيراد خلال الثلاثة أيام المقبلة عند 600 إلى 650 مليون متر مكعب.

وأضاف: ظلّ إيراد نهر عطبرة في حدود 300 مليون متر مكعب، ومعدل التصرفات خلف السد بلغ ملايين الأمتار المكعبة.

وطبقاً لإحصائيات الوزارة سجلت محطات الروصيرص 623 سنار  597، جبل أولياء  84، اعالي عطبرة وستيت 353، خشم القربة 353، وفي مروي وصلت إلى 694.

رسائل للمواطنين

في سياق متصل، تفقد مدير الإدارة العامة للدفاع المدني أحمد عمر سعيد، الشريط النيلي، بالنيل الأبيض، بضاحية الكلاكلة للوقوف على مستوى منسوب النيل.

ووجه سعيد بإجراء إصلاحات ومعالجات جذرية عاجلة للمناطق المتضررة عبر تقوية التروس النيلية بالمنطقة تحسباً للفيضان.

وطالب المواطنين بضرورة أخذ الحيطة والحذر، خصوصاً بعد التقارير الفنية الصادرة من وحدة الإنذار المبكر بهيئة الإرصاد الجوية والتي أشارت إلى زيادة في النيل بمعدلات كبيرة.

وهطلت يوم الإثنين، أمطار متوسطة مصحوبة برياح خفيفة بمحلية بربر وأمطار غزيرة بمحلية الباوقة بدون حدوث أضرار في الأرواح والممتلكات.

وسجل نهر النيل نسبة 15.52متر بارتفاع 28 سم عن منسوب الأمس، بينما سجل نهر عطبرة  15.2 متر بارتفاع 41  سم عن منسوب الامس.

ويمر الفاصل المداري جنوب مدينة أبوحمد، ومن المتوقع هطول أمطار متفرقة بولاية نهر النيل، مع حركة رياح جنوبية نشطة مثيرة للغبار والأتربة.

وسجل منسوب النيل الأزرق عند محطة ودمدنى 19.58متراً وفي الكاملين 17.60متراً، وبلغت نسبة المياه أمام خزان الروصيرص 473.38 متراً ومن الجهة الخلفية للخزان 449.40 متراً فيما بلغ مستوى تصريف المياه عبر الأبواب 565.30 متر مكعب.

وأعلن مدير دائرة الطوارئ والكوارث بالدفاع المدني، قرشي حسين عبد القادر، عن انقطاع الطريق القومي بولاية النيل الأزرق عند مدينة أبو حجار بسبب السيول والفيضانات، حيث تعمل فرق الدفاع المدني لإعادة الأوضاع إلى طبيعتها.

وفي ولاية سنار ما تزال حركة المرور متوقفة،  ومنسوب النيل الأزرق عند ودالعباس بلغ 17متراً  بزيادة 20 متراً عن معدلات الإثنين.

وحذر حسين، من خطورة الأوضاع، ومن إنسياب المياه عبر المصارف الرئيسية والخيران لمناطق الشرق ما أدى لغمر بعض المزارع.

وشدد على أن العمل جارٍ لمعالجة الهدّام بكوبري المالية، ومشتل وزارة الزراعة.

وقال إنه لم يسجل هطول أمطار بالولاية، ولم ترد بلاغات بحدوث أضرار في الأرواح أو الممتلكات.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق