والي شمال دارفور يطلع وفد المعونة الأمريكية على  التحديات التي تواجه الإقليم والولاية


 

الفاشر ــ أحمد الجرهاني

أطلع والي شمال دارفور نمر محمد عبد الرحمن وفد المعونة الأمريكية الزائر للولاية هذه الأيام  برئاسة سمانتا باور مديرة الوكالة وبرفقة مدير

الوكالة بالسودان السيد ميرفن فيري ومديرو الأقسام بالوكالة، حيث أطلعهم على مجمل القضايا الراهنة بالولاية،  كما بحث معهم  المشاكل والمعوقات التي تواجه الإقليم وشمال دارفور بصورة خاصة.

ووصف نمر اللقاء بالتاريخي والتوقيت المناسب للمجتمع الدولي والولايات المتحدة الأمريكية لمساعدة السودان في المضي قدماً نحو التطور والتنمية والاستقرار.

وأبان نمر في تصريحات صحفية عقب اللقاء، أنه قدم شرحاً وافياً لكافة القضايا التي تواجه الإقليم وإيجاد السبل الكفيلة لحلها خاصة التي تمثل تحديات في هذا التوقيت، بالتركيز على قضايا إعادة البناء والتعمير وعودة النازحين واللاجئين وتقديم الخدمات التي تمكنهم من الاستقرار والعيش الكريم، بالإضافة إلى حماية المدنيين وبسط الأمن وسيادة حكم القانون وبناء دولة المؤسسات.

لافتاً إلى أن السودان يأمل في العودة إلى مؤسسات المجتمع الدولي، موضحاً في هذا الجانب بأن إقليم دارفور يحتاج إلى المزيد من الخدمات التي تتعلق بالتعليم، الصحة، المياه، خدمات البنى التحتية، وتطوير وتحسين الخدمة المدنية.

كما أبان نمر في هذا الصدد أن الوفد أكد استعداده التام للتعاون ومساعدة السودان بعد معرفة الأولويات من الاحتياجات.

فيما أكدت مديرة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية سمانتا باور اهتمامها بالقضايا المطروحة، كاشفة استعداد ورغبة الولايات المتحدة الأمريكية للوقوف ومساعدة السودان حتى يستطيع القيام بدوره كاملًا في تحقيق الديمقراطية والانتقال إلى وضع سياسي أفضل.



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

أضف تعليق