حركة مناوي: أموال شركات التعدين للمشاريع الخدمية


فنّد عضو اللجنة العليا لتنصيب حاكم إقليم دارفور، نور الدائم طه، مساعد رئيس حركة جيش تحرير السودان بقيادة مناوي للشؤون الإعلامية، الادعاءات بوسائل التواصل الاجتماعي حول دعم شركة الموارد المعدنية لحفل تنصيب مني أركو مناوي حاكماً لإقليم دارفور. وقال في تصريحات محدودة أمس، إن تلك الأموال، هي أموال المسؤولية المجتمعية التي تقوم بها الشركة لترقية المُجتمعات ودعم المَناطق، ونوه إلى ما حدث بنهر النيل وشرق السودان، وأضاف بأنّ دارفور ليست بمعزل عن السودان.

وتابع بأنّ هذه الأموال هي مُساهمات للشركة السودانية والشركات المعنية في إطار واجباتها لدعم المُجتمعات والخدمات في إطار القومة لدارفور، وأكد بحسب صحيفة الصيحة، أنها ستذهب لمشاريع خدمية وليست لها علاقة بتنصيب مناوي، ووصف الأقلام التي روّجت للأمر بأنّ لها أغراضاً لنسف العملية السلمية.

وقال طه إن فاتورة الحرب أغلى من فاتورة السلام، وأكد دعم العملية السلمية مَهمَا كلّف الثمن، وأضاف بأن تنصيب مناوي من شأن مجلسي السيادة والوزراء وسيشهده عدد من دول الجوار بينها تشاد ومصر وجنوب السودان، والبعثات الدبلوماسية والاتحاد الأوروبي والأفريقي، فضلاً عن مُشاركة مُكوِّنات الشعب السوداني من كل أقاليم السودان. وأوضح أنّ الدعوات تمّت لكل القوى السياسية ومنظمات المجتمع الوطني، عدا حزب المؤتمر الوطني، وكشف أن وزارة المالية لم تدفع أي مبلغ لتنصيب الحاكم حتى الآن، ونوه إلى أن رجال الأعمال أكدوا مساهمتهم الخاصة للتنصيب.

الخرطوم: (كوش نيوز)



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق