السودان: الإعدام لـ «6» من منسوبي «الدعم السريع» في قضية «مجزرة الأبيض»




احالت المحكمة بلاغ المتهم الأول لمحكمة الطفل بالأبيض لعدم بلوغه السن القانونية عند ارتكابه الجريمة، فيما برأت متهمان آخران.

الأبيض: التغيير

أصدرت محكمة الأبيض وسط السودان حكماً بالإعدام قصاصاً على 6 من منسوبي قوات الدعم السريع المتهمين بقتل طلاب المدارس في ما باتت تُعرف بمجزرة “شهداء الأبيض”.

واحالت المحكمة بلاغ المتهم الأول لمحكمة الطفل بالأبيض لعدم بلوغه السن القانونية عند ارتكابه الجريمة، فيما برأت متهمان آخران.

وكان النائب العام المُكلف مبارك محمود عثمان، قد حضر جلسة النطق بالحكم في القضية التي انعقدت اليوم بقاعة المجلس التشريعي لولاية شمال كردفان.

احتفال المجموعات الثورية لحظة إعلان الحكم على المتهمين

ووقعت الأحداث في يوليو 2019 عندما قتل 5 متظاهرين، بينهم 4 طلاب.

وذلك خلال احتجاجات رافضة لنتائج لجنة تحقيق برئاسة النائب العام الأسبق، الوليد سيد أحمد، بشأن فض اعتصام القيادة العامة للجيش بالعاصمة الخرطوم.

وكانت مركبة عسكرية مرتكزة بالسوق الرئيسي أطلقت النار على الموكب السلمي.

وفي يوليو 2020، بدأت بالأبيض جلسات محاكمة المتهمين.

وبدأ القاضي المُكلف بأعمال محكمة الأبيض محمد حسن رحمة، الجلسة الإجرائية وسط حضور لافت لعائلات الشهداء ولجان المقاومة في المدينة.

وتم تحديد الجلسة التي تليها للاستماع إلى الحق العام الذي قدمه النائب العام السابق تاج السر علي الحبر والحق الخاص بواسطة هيئة الاتهام.

وكان الحبر، وصف أحداث الأبيض بأنها جريمة ضد الإنسانية، وقال خلال الجلسة الثانية للمحاكمة، إن القضية تصنف من القضايا العامة.

ولفت إلى أن السودان وقع على العديد من المواثيق والاتفاقيات الدولية التي تهتم بحقوق الإنسان.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: