تجار الخرطوم : بعضنا هجر المهنة لـ(ترحال) بأمر الركود وتآكل الدخل


شكا عدد من التجار من تراجع القوى الشرائية وركود الأسواق بسبب الغلاء ما انعكس على انتظامهم في الحضور للعمل بشكل يومي.
وقال تاجر خضر بالخرطوم “2”ابكرحمزة في حديثه لـ( السوداني) إن تراجع القوى الشرائية تسبب في تراجع دخولهم اليومية اضافة الى عدم الذهاب للأسواق بشكل يومي،واوضح ان ارتفاع الأسعار انعكس سلبا على تراجع شراء البضائع من الاسواق الكبرى.

واكد تاجر سلع ببحري فضل الحاج تراجع نسبة هامش الربح التي يتقاضونها بسبب الغلاء وضعف حركتي البيع والشراء رغم وفرة البضاعة كما تراجعت بذات القدر مشترواتهم من السلع (التبضع)
وقال إن التجار يقضون جل الوقت بالسوق للترفيه بسبب الركود والشلل التجاري ،واوضح أن تراجع حركة الشراء انعكس على تأخر غالبنا في سداد رسوم ايجارات المحال،لافتا لاتجاه البعض لمهن اخرى وابرزها ترحال.

وفي ذات السياق قال تاجر الجملة صلاح السر إن وضع السوق صعب نتيجة تراجع نسبة المبيعات والمشتروات للبضائع من الشركات ،وقال إن الدخل اليومي اصبح محدودا بسبب تراجع حركة البيع لأكثر من (70%) رغم وفرة السلع الاستهلاكية بالأسواق

السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق