رئيس الاتحاد الدولي بالسباحة:  أبوبكر ظهر بشكل طيب في الأولمبياد ويزف البشريات بالتعاون


الخرطوم: الصيحة

عبر رئيس الاتحاد الدولي للسباحة حسين المسلم عن سعادتة بالمستوى الكبير الذي ظهر به السباح السوداني أبوبكر عباس (جلب) في أولمبياد طوكيو 2020م مؤكداً أن هذا المستوي يؤكد أن السباح بكري يسير في طريق البطولات، وأعلن المسلمي من خلال لقائه بسكرتير اللجنة الأولمبية السودانية المهندس حسام هاشم وسكرتير اتحاد السباحة السوداني طارق عبد السلام بحضور رئيس الاتحاد العربي للسباحة طه سليمان الكشري مدير مكتب رئيس الاتحاد الدولي على هامش دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو أعلن عن تحويل السباح بكري بحسب طلب الإتحاد السوداني  من معسكره في تايلاند الى مركز آخر  أكثر تطورًا يتبع إلى الاتحاد الدولي  في دولة أوروبية، كما تعهد المسلم وبناء على طلب الاتحاد السوداني  بتوفير أكثر من منحة خارجية للاتحاد السوداني بشرط اختيار خامات صغيرة  السن ذات بنية جسمانية، وذلك لصناعة أبطال قادرين على التنافس، ووعد المسلم من خلال اللقاء بدعم الاتحاد السوداني وتذليل كل العقبات مؤكداً أن دعم السودان سوف يكون من أولوياته وعلى الاتحاد السوداني البدء فورًا في المكاتبات الرسمية لإنزال ما تم الاتفاق عليه لأرض الواقع.

على صعيد متصل، ناقش اللقاء مع رئيس الاتحاد الدولي موضوع دعم لتخصيص مسبح خاص بالاتحاد، وقال سكرتير اللجنة الأولمبية السودانية حسام هاشم، إن المسلم أشار الى أن الاتحاد الدولي  يمكن أن يساهم في تكملة أي  مسبح مخصص للاتحاد أو اللجنة الأولمبية السودانية  يكون العمل قد بدأ به، وأضاف حسام أن المسبح الموجود باللجنة الأولمبية بالحديقة الدولية أحد المسابح المستهدفة مشيرًا إلى أن موضوع المسبح  يحتاج الى التنسيق مع وزارة الشباب والرياضة، مؤكداً أن الوزير يوسف الضي ظل على اتصال دائم بالبعثة وملم بكل ما تم من لقاءات تهم الاتحادات الرياضية في طوكيو، وأوضح أن اللقاء كان بمثابة فرصة كبيرة للاتحاد السوداني وسكرتيره طارق عبد السلام لخلق علاقات متينة ومباشرة مع الاتحاد الدولي.

من جانبه اعتبر سكرتير اتحاد السباحة طارق عبد السلام اللقاء مع رئيس الاتحاد الدولي فتحاً جديداً للسباحة السودانية وتتويجا لسياسة الانفتاح الخارجي التي ظل الاتحاد ينتهجها خلال الفترة الأخيرة، مؤكداً أن الاتحاد شرع فوراً في المخاطبات الرسمية مع الاتحاد الدولي .



مصدر الخبر موقع الصيحة الآن

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: