الاتفاق على شراكة بين «يونيسكو» ومجلس الصحافة والمطبوعات السوداني




تتضمّن الشراكة بين مجلس الصحافة والمطبوعات السوداني و(يونيسكو) مناهضة خطاب الكراهية والعنف المرتكب ضد النساء والفتيات والصحافيات والأخبار الكاذبة.

الخرطوم: التغيير

اتفق المجلس القومي للصحافة والمطبوعات الصحفية ومكتب (يونيسكو) بالخرطوم على تنظيم ورشة عمل لمناقشة مسودة قانون الصحافة والمطبوعات الجديد.

والتقى الأمين العام للمجلس حسام الدين حيدر بابكر، بالخرطوم الأحد، بالمدير المناوب لمكتب (يونيسكو) بالخرطوم أيمن بدري.

وجاء اللقاء ضمن جهود المنظمة لتدريب الصحافيين والإعلاميين.

وتلقى المدير المناوب لمكتب (يونيسكو)، شرحاً من الأمين العام لمجلس الصحافة والمطبوعات، حول مهام واختصاصات المجلس.

بجانب الجهود التي يبذلها في تطوير وترقية المهنة وحرصه على مشاركة القاعدة الصحافية في الورشة الخاصة بمسودة قانون الصحافة والمطبوعات.

من جانبه أعرب المدير المناوب لمكتب (يونيسكو) الخرطوم عن سعادته لبناء شراكة مع المجلس في كافة المجالات.

خاصة التدريب في مجال مناهضة خطاب الكراهية والعنف المرتكب ضد النساء والفتيات والصحافيات والأخبار الكاذبة.

وأعلن أن ضربة البداية ستكون بولاية الجزيرة خلال يومي  17- 18  أغسطس الحالي لمناقشة قانون الصحافة بمشاركة بعض الولايات الأخرى.

فيما اقترح إقامة ورش وندوات تشارك فيها وزارة العدل، وأشار إلى ضرورة تفعيل منظمات المجتمع المدني عن حقوق الصحافيين.

من ناحيته الأمين العام للمجلس حرص المجلس على مشاركة المجتمع الصحافي في مناقشة مسودة القانون والاتفاق حول تعريف الصحافي ووثيقة الحقوق الصحفية.

إضافة إلى السعي لإزالة التعارض مع القوانين الأخرى ليحتكم الصحافيون إلى القانون.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: