تجار غذائيات : قطوعات الكهرباء تعرضنا لخسائر كبرى


شكا عدد من اصحاب محال السلع الغذائية من تأثرهم من تكرار قطوعات الكهرباء وتسببه تلف معظم المعلبات.
واكد تاجر بالخرطوم 2 ابراهيم علي في حديثه ل (السوداني) تاثرهم من انقطاع الكهرباء لساعات طويلة خلال اليوم، مشيرا الى أن ذلك انعكس على تراجع حجم الطلب على المعلبات من الشركات، لافتا الى عدم قدرة بعض التجار على شراء مولدات كهربائية للاستعانة بها على قطوعات الكهرباء في ظل ارتفاع أسعار الوقود.

ووصف صاحب متجر ببحري، تأثر ثلاجات ومبردات حفظ السلع الغذائية بانقطاع الكهرباء التي تمتد لفترات طويلة ما تسبب في تراجع حجم عرض هذه السلع، واوضح ان معظم المحلات التجارية التي لديها مولدات ليس لديها القدرة على شراء الوقود والذي ارتفعت أسعاره بشكل كبير بعد التحرير.

وقال تاجر سلع بأم درمان عبدالرحيم السر، ان هناك معلبات لا تتحمل الحرارة، بجانب تسبب التذبذب في الإمداد في تعطل اجهزتهم الكهربائية التي يستعينون بها في المحال، موضحا أن “الشيكولاتات، والمعلبات اكثر السلع تضررا وعرضة للتلف خاصة مع ارتفاع حرارة الطقس عند منتصف النهار.

وفي ذات السياق قال تاجر سلع بشرق النيل محمد الجاك إن انقطاع الكهرباء ينعكس سلبا على روح العمل نفسها قبل خسائر السلع والأجهزة،واوضح ان فترة القطوعات انعكست على كافة السلع التي لاتتحمل ارتفاع درجات الحرارة ذلك ما ادى الى تراجع حجم عرض السلع خاصة المعلبة

الخرطوم : عبير جعفر
صحيفة السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: