تدني في نسب تسجيل المواليد الجدد بغرب كردفان


اختتمت الإدارة العامة للسجل المدني بغرب كردفان بالتعاون مع منظمة اليونيسيف بالولاية اليوم سلسلة ورش رفع وعي قادة المجتمع المدني والأهلي بأهمية السجل المدني بتسجيل المواليد بعقد ورشة المعوقات وحلول رفع نسبة تسجيل المواليد في الولاية.

وأشاد مدير السجل المدني العميد شرطة دكتور عماد الدين محمد احمد حسن بالدور الطليعي لمنظمة اليونيسيف في رفع وعي المجتمعات بأهمية تسجيل المواليد وذلك على خلفية تدني نسبة التسجيل في الولاية وذلك مقارنة بولايات البلاد المختلفة.

وأوضح أن الورشة وجدت القبول والاستحسان والمشاركة من قبل المستهدفين بها والشركاء من ادارة الاحصاء والتعليم والإدارة الأهلية والقابلات.

وقال دكتور عماد إن الورش جميعها خلصت إلى إزالة المعوقات وتبسيط الإجراءات والعمل على رفع نسبة التسجيل بالولاية في أقرب وقت ممكن وأكد على إنزال ما خرجت به الورش على أرض الواقع.

من جهته أوضح ممثل منظمة اليونيسيف بالولاية الدكتور ابوبكر عبد الوهاب محمد أن شراكتهم في تنفيذ الورش تأتي ضمن شراكة المنظمة مع حكومة السودان ووزارة الداخلية في تقوية نظم تسجيل المواليد لأهميتها في التخطيط الاستراتيجي للدولة وكفالة الحقوق للاطفال وحمايتهم من العمالة والمسئولية الجنائية. وقال إنه التمس من خلال الورش حماس قادة المجتمعات في تحمل وتنفيذ المهام الموكلة إليهم.

وأشاد بتوصيات المشاركين المتمثلة في إشراك وزارة التربية والتوجيه في التوعية وانشاء لجنة عليا لتسجيل المواليد بجانب الاتفاق على رفع الوعي بأهمية تسجيل المواليد.

وأثنى عدد من المشاركين على الورش مؤكدين على إنزال مخرجاتها على أرض الواقع خاصة التوعية المجتمعية بأهمية تسجيل المواليد في الاسبوع الاول للولادة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق