ماكرون يتضامن مع الجزائر ويعلن إرسال طائرتين لمساعدة الإطفاء


أعرب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، يوم الخميس، عن تضامن بلاده مع الجزائر، في ظل ما تشهده من حرائق غابات بمناطق مختلفة، معلنا إرسال طائرتين من طراز “كندير” لأجل المساعدة على الإخماد.

وكتب ماكرون على حسابه في موقع “فيسبوك”، “تتضامن فرنسا بلا أي تحفظ مع أصدقائها الذين يواجهون وضعًا مأساويًا. وأقدم دعمي الكامل للشعب الجزائري. وسنرسل اليوم طائرتين من طراز “كندير” المخصصة لإخماد الحرائق وطائرة قيادة إلى منطقة القبائل التي تلتهمها حرائق مستعرة”.

وأسفرت حرائق الغابات المستعرة التي اندلعت في عدة مناطق في الجزائر عن مقتل 69 شخصا من بينهم 28 عسكريا، بينما تتواصل جهود فرق الأنقاذ لإخماده.

من جانبه، أعلن الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، يوم الأربعاء، حدادا وطنيا من ثلاثة أيام، على خلفية مصرع العشرات في الحرائق المستعرة.

واندلعت الحرائق شمالي الجزائر منذ مساء الاثنين، وقال وزير الداخلية كامل بلجود إن الحرائق متعمدة، دون أن يذكر تفاصيل.

وقال في تصريحات للتلفزيون الرسمي “وحدها الأيدي المجرمة يمكن أن تكون مسؤولة عن اندلاع نحو 50 حريقا في آن واحد في عدة مناطق بالولاية”.

من جانبه نشر الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون تغريدة على صحفته على تويتر نعى فيها عناصر الجيش الذين قضوا خلال عمليات مكافحة الحرائق.

سكاي نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق