قوة مشتركة لتأمين الموسم الزراعى بالنيل الابيض اثر اقتتال بين فصائل جنوبية 


أعلن والي ولاية النيل الأبيض عن تشكيل قوة مشتركة لتأمين الموسم الزراعي وحماية المزارعين، بعد الاقتتال بين الفصائل الجنوب سودانية الذي اخترق حدود ولايته.

وفي 13 أغسطس الجاري أرسلت الخرطوم مبعوثا إلى جوبا لإنهاء الخلاف الذي نشب بعد انشاق مجموعة من الحركة الشعبية قيادة رياك مشار في 4 أغسطس الحالي.

وقال الوالي إسماعيل فتح الرحمن وراق، في تصريح لوكالة السودان للأنباء، الأحد؛ إن لجنة أمن الولاية “أجازت تشكيل القوات المشتركة والخطة الأمنية المتعلقة بحماية المزارعين وتأمين الموسم الزراعي”.

وأشار إلى أن لجنة الأمن استمعت إلى تقرير مفصل حول مستجدات الأحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة المقنيص الحدودية مع جنوب السودان.

وأكد وراق هدوء واستقرار الأوضاع الأمنية على طول الشريط الحدودي بولاية النيل الأبيض.

وعقدت لجنة أمن ولاية النيل اجتماعا طارئا، وقفت خلاله على الأوضاع الأمنية في محليات الولاية وأحداث التي شهدتها المقينص.

ودعا وراق المنظمات التي تعمل في الإغاثة الإنسانية لتقديم مساعدات إلى المواطنين الذين نزحوا جراء هذه الأحداث وتوفير مواد الإيواء والغذاء لهم.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

أضف تعليق