صحيفة المجهر السياسي السودانية – فضيحة جديدة لسفير السودان في قطر تتسبب في أزمة بين البلدين


الدوحة – المجهر

فجر سفير السودان لدى قطر عبد الرحيم الصديق، وقياديان في قوى الحرية والتغيير (قحت) بالخارج , وهما عضو لجنة مبادرة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الصحفي فيصل خالد حضرة ، ومحمد بلول شقيق وزير الثقافة والاعلام الاتحادي “حمزة بلول” أزمة دبلوماسية بين السودان وقطر.
وتعود تفاصيل الأزمة إلى إعلان أصدره السفير عبد الرحيم صديق ونشره على صفحته على فيسبوك وعدد كبير من منصات التواصل الاجتماعي وقروبات الجالية السودانية بدولة قطر على واتساب خلال هذا الأسبوع تحدث فيه عن خمس منح قدمتها كلية الشرطة القطرية للطلاب السودانيين من خريجي المرحلة الثانوية لنيل درجة البكالوريوس في العلوم الشرطية والقانونية وذلك استنادا علي معلومات كاذبة ما أثار موجة من الغضب و الإستياء في الأوساط القطرية الرسمية .
وعقب نشر السفير لهذا الإعلان الكاذب تلقى عدة اتصالات من مسؤول المراسم بوزارة الخارجية القطرية الساعة ١٢:٣٠ ظهراً ، لكن السفير عبد الرحيم الصديق لم يرد ، ما دفع سفير قطر بالخرطوم إلى الاتصال به عند الواحدة ظهراً مستفسراً عن عدم رده على الاتصالات المتكررة من الجهات القطرية ،وعند الساعة الثانية و ٢٥ دقيقة تلقى السفير عبد الرحيم اتصالا من مسؤول رفيع بإدارة المراسم بوزارة الخارجية القطرية الذي عبر عن دهشته لهذا الإعلان وسأله عن المكاتبات الرسمية التي استند عليها في نشر الإعلان وموافاة الوزارة بمذكرة مكتوبة حول ما تم مرفقة معها صورا من هذه المكاتبات إن وجدت ، ولفت إنتباهه إلى أن هذه المسائل تتم وفق برتكولات ثنائية بين البلدين.
و تلقي السفير اتصالاً من إدارة العلاقات الخارجية بالداخلية القطرية والشرطة تستنكر ما نشره السفير وهي معلومات غير دقيقة وتتنافى مع طبيعة عمل الدولة و أجهزتها وقوانينها في قطر ، وقال للسفير انه لا وجود البتة لما نشره عن المنح و غيرها ، عقب ذلك تلقى السفير عبد الرحيم الصديق اتصالا من مسؤول رفيع بوزارة الداخلية السودانية عند الثالثة ظهرا ، الذي احتج بشدة على مسلك السيد السفير مؤكدا أن الأمر سبب حرجا لوزارة الداخلية ومنسوبيها وتجاوز الأعراف باعتبار أن إدارة التدريب في وزارة الداخلية هي صاحبة الشأن في مثل هذه الأمور، وليست لديها اية معلومات بذلك وتساءل لماذا تجاوزها وقد انهالت الاتصالات والاستفسارات على وزارة الداخلىة عن الاجراءات المطلوبة للتقديم.

و اضطر السفير جراء الضغوط التي تعرض لها إلى الإقرار بأن مصدر معلوماته قياديان بقوى الحرية والتغيير بالخارج هما فيصل حضرة عضو آلية مبادرة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك للوفاق الوطني والثاني هو محمد بلول شقيق وزير الثقافة والإعلام حمزة بلول،.
وحتى و قت متأخر من فجر اليوم الأربعاء ما تزال الخارجية السودانية تعمل على معالجة “هذه الأزمة” التي سببها السفير عبد الرحيم الصديق التي تعتبر الثانية من نوعها بعد فضيحة الخطاب الركيك الذي بعث به ذات السفير لوزارة الخارجية القطرية قبيل زيارة رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان لدولة قطر في أبريل الماضي.
إلى ذلك ضاعف السفير معاناة الآلاف من أبناء الجالية السودانية بدولة قطر الطالبين لخدمات استخراج وتجديد جوازآت السفر واستخراج الرقم الوطني لعدم رده على مخاطبات وزارة الداخلية والتي اعدت فريقا من الجوازات والسجل المدني للقيام بهذه المهمة.
وكان من المقرر أن يغادر فريق الجوازات والسجل المدني الخرطوم إلى الدوحة في يونيو ٢٠٢١ ويضم النقيب شرطة صديق عبد الرحيم فضل الله. النقيب شرطة مصعب عبد الر حيم المبارك ورقيب اول محمد صلاح الدين آدم ومساعد شرطة الفاضل محمد عبد الرحمن إلا أن السفير الصديق احتفظ بالخطاب في درجه و لم بتخذ إجراء لوصول بعثة الجوازات.
أدناه نص الاعلان الذي نشره سفير السودان لدى قطر وتسبب في الأزمة :

بسم الله الرحمن الرحيم
سفارة جمهورية السودان
قطر – الدوحة
هاتف 44831473/ 44831474
44831508 فاكس 44833031
صندوق بريد 2999
إعلان
تعلن سفارة جمهورية السودان بالدوحة بأن كلية الشرطة القطرية تقدمت بخمس منح للسودانيين – خريجي الثانوي هذا العام أو الذي قبله لنيل درجة البكالريوس في القانون وعلوم الشرطة ، على أن يجيد المتقدمون اللغة العربية كتبة وقراءة … وأن لا تقل نسبة النجاح في الشهادة عن 70% وأن يكون لائقا طبيا وحسن السير والسلوك.
ترسل الطلبات عبر البريد الألكتروني () مشفوعا بالشهادات المطلوبة والشهادة الطبية وصورة من الجواز خلال الفترة من الأحد 15 /8 وحتى الأحد 22/8/2021 م لا تقبل أي طلبات بعد هذا التاريخ .. الأولوية ستمنح للشهادات الأعلى درجة وفقا للشروط المذكورة .
12/ أغسطس 2021

ختم سفارة جمهورية السودان – الدوحة



مصدر الخبر موقع صحيفة المجهر

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: