مجلس السكر.. هل سينقذ الأوضاع؟


الخرطوم: هنادي النور
ارجع عدد من المهتمين بقطاع السكر تدهور الصناعة بسبب تدني الإنتاجية بجانب إشكالات التمويل، وحددوا مطلوبات للنهوض بالقطاع تمثلت في أهمية رفع انتاجية الفدان، بجانب خبراء زراعيين معنيين بالتحضير الجيد للارض وتوفير مدخلات الإنتاج. الى جانب ذلك اثنى عدد منهم على قرار وزير الصناعة بتكوين مجلس لتنظيم الصناعة بالقطاع، وأكدوا على أهمية المجلس، الا انهم رهنوا نجاح المجلس بضرورة أن يكون التعيين فنياً بحتاً.
وقال مصدر بقطاع السكر ان المرحلة الحالية تحتاج الى خبراء للسكر، لجهة أن المصانع في حالة انهيار كبير وتحتاج الى دعم مالي أكثر مما هو دعم فني، خاصة القطاع الحكومي ممثلاً في الشركة السودانية للسكر. ونبه إلى أن سبب تدهور قطاع السكر انخفاض انتاجية الفدان من قصب السكر في (عسلاية وسنار والجنيد، وحلفا)، وأردف قائلاً: (يفترض أن يكون المتوسط (٤٢) طناً للفدان الواحد، وان يتم العمل وفقاً للهدف)، الا أنه أشار الى ان الوضع الحالي لإنتاج شركة السكر بمصانعها الأربعة لا يتجاوز (٢٠) طناً، وبالتالي فإن المطلوب رفع انتاجية الفدان، وهذا الأمر يحتاج الى خبراء زراعيين، بدءاً بالتحضير الجيد للارض وتوفير مدخلات الإنتاج، وهذا يحتاج الى خطة خماسية، وبذلك يمكن أن يعود قطاع السكر بالمصانع الى طاقتها التصميمية المطلوبة.
وشهد قطاع السكر طيلة الفترة الماضية أوضاعاً حرجة توقف على إثرها العديد من المصانع التي حملت مسؤولية التدهور لمدير شركة السكر السابق الذي شهد عهده تراجعاً كبيراً في الإنتاج ادى الى دخول العاملين بالمصانع في اضراب مفتوح انفض سامره عقب قرار وزير الصناعة بإعفائه من منصبه الذي يتردد انه حصل عليه عبر انتمائه السياسي، الامر حذر منه مصدر بالقطاع فضل حجب (اسمه)، مطالباً بضرورة الابتعاد عن التعيين السياسي في قطاع السكر، لجهة انه قطاع لا يتحمل السياسة وإنما فقط يحتاج الى خطة ومهندسين وفنيين، غير ذلك لا ينفع حسب قوله، وأردف قائلاً: (تكوين المجلس اذا لم تنطبق عليه الشروط أعلاه فسيكون كلاماً في كلام)، وأضاف قائلاً: (خطوة تكوين المجلس في حد ذاتها مهمة، ولكن التعيين السياسي يجعل المجلس اشبه بــ (عمدة بدون اطيان)، وبالتالي ستكون كل القرارات حبسية الإدراج)، واثنى المصدر على قرار الوزير ولكنه دعا الى أهمية توفير التمويل اللازم للقطاع، لجهة انه يحتاج الى دولارات لكي يتم توفير مدخلات الإنتاج.
ويصف المدير الاداري لسكر النيل الابيض د. التني عبد الرحمن تكوين المجلس بأنه خطوة في الاتجاه الصحيح في إطار معالجة كافة القضايا التي تواجه صناعة السكر في البلاد، وأضاف أن اختيار المجلس من النخب التي لها باع طويل في مجال صناعة السكر يمكن أن يسهم بفعالية لما لديهم من خبرات متراكمة، وأشار خلال حديثه لـ (الإنتباهة) امس، إلى القطاع يعاني من مشكلة التمويل وتدني الإنتاجية، اضافة الى بعض المشكلات المحلية مثل التعدي الجائر على القصب في بعض المصانع، وحمل ذلك للسياسات الخاطئة التي وضعتها الحكومات المختلفة في مجال الصناعة بالبلاد.
ولم يذهب بعيداً الخبير الاقتصادي عبد العظيم المهل عن الحديث السابق، مؤكداً على أهمية الاختيار الصحيح للمجلس بخبرات مختلفة تعمل على إنقاذ القطاع، وقال لـ (الإنتباهة) امس: (يجب أن يكوَّن المجلس من خبرات متنوعة فنيين ومهندسين) وأضاف أن المجلس يعمل على تطبيق القانون ومحاربة الفساد، وبالتالي سيكون له دور في التخطيط والاشراف العام وبذلك يسهم في النهوض بالقطاع، وأردف قائلاً: (يجب أن يكون هذا التوجه لكل المؤسسات الأخرى كالتعدين والصمغ العربي، للمساهمة دعم الحكومة بعائد الصادر، وبالتالي تكون لها مصادر من العملات)، قاطعا بأهمية الاختيار الموفق لقيام المجلس.
@@@
مصادرة (103) كيلوجرامات ذهب معدة للتهريب لصالح الحكومة
الخرطوم: الإنتباهة
ضبطت السلطات الأمنية بمطار الخرطوم كميات كبيرة من الذهب معدة للتهريب عبر المطار تقدر بمائة وثلاثة كيلوجرامات من الذهب تمت مصادرتها لصالح وزارة المالية.
ووجه وزير المالية جبريل ابراهيم المواطنين بالحفاظ على مقدرات الوطن وثرواته، وضرورة الحماية الكاملة لكافة الموارد الطبيعية والاقتصادية لهذا البلد، حتى يخطو خطوات واسعة نحو التطور والنماء والتعمير، مشيراً الى الدور الكبير الذي تلعبه إدارة الجمارك والشرطة في حماية الاقتصاد ومقدرات البلاد.
ومن جانبه أكد رئيس هيئة الجمارك الفريق بشير الطاهر ان ظاهرة التهريب اصبحت متفشية بصورة كبيرة في البلاد، ولكن قوات الشرطة المتخصصة لها بالمرصاد في الموانئ والمعابر والحدود، ويتم عبرها ضبط الكثير من الذهب والعملات الحرة والسلع المحظورة، وقال ان جميع القوات على اهبة الاستعداد لحماية الوطن وحماية الاقتصاد من كل العابثين.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: