6 ملايين يورو من النرويج لمشروع دعم الأسر السودانية (ثمرات)


JPEG - 53.7 كيلوبايت
وزير التنمية النرويجي قدم 6 ملايين يورو لبرنامج دعم الاسر السودانية

الخرطوم 23 أغسطس 2021- أعلنت النرويج عن تقديم 6 ملايين يورو لمشروع دعم الاسر السودانية المعروف اختصارا بـ “ثمرات”.

وتنفذ الحكومة الانتقالية هذا المشروع لمساعدة الأسر بعد تنفيذها إصلاحات اقتصادية صعبة تضمنت تحرير الوقود والغاء الدولار الجمركي و زيادة أسعار الكهرباء.

وأوضح وزير المالية جبريل إبراهيم أن النرويج قدمت الاثنين دعماً إضافياً لبرنامج دعم الأسر السودانية ثمرات، إضافة إلى دعمها للسودان في مجموعة الترويكا ومساندته في المنتديات الدولية.

وأثنى الوزير طبقا لبيان صحفي على العلاقات المتميزة بين الخرطوم وأوسلو لافتا الى ان الأخيرة لعبت دوراً مهماً في اتفاقية السلام الموقعة بجوبا ونوه إلى دورها كذلك في إعفاء ديون السودان.

بدوره أكد وزير التنمية الدولية النرويجي داج ايناج اولستين سعيهم للتعرف على الإنجازات التي حققتها حكومة الفترة الانتقالية خلال الفترة الماضية واحتياجات الأيام المقبلة بالإضافة إلى الوقوف على الخطوات التي تمت في برنامج دعم الاسر السودانية.

من جانبه أشاد مدير برنامج دعم الأسر السودانية ثمرات معتصم أحمد صالح بالمساهمات المستمرة من حكومة النرويج لدعم الاقتصاد السوداني وبرنامج ثمرات على وجه الخصوص.

وأكد تسجيل مليوني ومائتي ألف أسرة حتى الآن فيما تم الدفع لحوالي 800 ألف أسرة.

وأوضح أنه بنهاية هذا الشهر ستكون هناك دفعيات ليصبح عدد الأسر التي ستتلقى الدعم حوالي مليون و224 ألف أسرة

وأشار إلى وجود تحديات تسببت في تأخر عمليات التسجيل والدفع منها عدم جاهزية البنوك وشركات الاتصالات لتسليم المبالغ المالية للمواطنين.

وأكد أن البرنامج قام بتحويل كل الاستحقاقات الخاصة بالمواطنين الذين تم تسجيلهم إلى البنوك وشركات الاتصالات ولكن وجود إشكاليات داخلية متعلقة بقدرة هذه الجهات على تحويل المبالغ لم تصل لمستحقيها، إضافة إلى أن عمليات التحقق من البيانات تحتاج إلى وقت بجانب عدم توفر نقاط كافية لشركات الاتصالات لصرف المبالغ.

وقال “بالرغم من التحديات التي تواجهها مراحل تنفيذ البرنامج الا ان هناك تحسن نسبي في عمليات الدفع لحوالي 70٪ من الأسر المستهدفة “.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

أضف تعليق