عناصر من الاستخبارات تعتدي على صحفي والجيش يشرع في تحقيق فوري


الخرطوم 23 أغسطس 2021 – اعتدى عناصر يتبعون لهيئة الاستخبارات العسكرية بالجيش السوداني، على صحفي ومرافقه ضربا ما أدى لإصابته على نحو بالغ، فيما شرعت الهيئة في التحقيق بالحادث.

JPEG - 35.5 كيلوبايت
علي الدالي

وتهجم عناصر من الاستخبارات على الصحفي علي الدالي، الاثنين، بعد تدخله لإنهاء شجار وقع بسبب حادث مروري بين سائق دراجة نارية- يرجح انه تبع الجيش- وسيارة كان يستغلها صديق للدالي قرب أحد مقرات الجيش بالخرطوم شرق.

وتلاسن منسوبو الجيش مع الصحفي ومرافقه بعد وعيد بإحضار “بندقية” قبل أن يشرع ما لايقل عن ثلاثة منهم في ضرب الدالي حتى فقدانه الوعي.

وبحسب شهود عيان فان افراد الاستخبارات لاحقوا الصحفي بعد نقله للمستشفى وعمدوا الى نزع لوحات السيارة التي كان يستغلها مرافقه.

وقالت الاستخبارات في بيان، تلقته “سودان تربيون”، إنها “بدأت إجراءات التحقيق في ملابسات اعتداء بعض منسوبيها على الصحفي أثر مشاجرة بين أحد العناصر ومدنيين”.

وأشارت إلى أن تصرف الاعتداء لا “يمثل إلا القائمين به ولا يخرج عن سياق التصرفات الفردية لمنتسبيها”.

وتنادت كيانات صحفية لتنظيم وقفة احتجاجية الثلاثاء، أمام مقر مجلس الصحافة والمطبوعات الصحفية، لإدانة “المسلك العسكري الذي يدنس شرعية الحقوق وينتهك معاني الوثيقة الدستورية”.

وأعلنت اللجنة التأسيسية لنقابة الصحفيين ولجنة استعادة نقابة الصحفيين واللجنة التمهيدية لنقابة الصحفيين السودانيين، عن مقاطعة أنشطة الجيش وعدم نشرها لمدة شهر.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

أضف تعليق