قواته ارتكبت مجازر واعتداءات جنسية .. أمريكا تعاقب رئيس الأركان الإريتري


فرضت وزارة الخزانة الأميركية، اليوم (الإثنين) عقوبات على رئيس أركان الجيش الإريتري فيليبوس فولديوهانيس؛ لضلوعه في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في النزاع، الذي تشهده منطقة تيغراي الإثيوبية.

وبينت الوزارة أن القوات التابعة لـ”فولديوهانيس”، مسؤولة عن ارتكاب مجازر وأعمال نهب واعتداءات جنسية، وفقاً لـ”فرانس 24″.

من ناحيتها، ذكرت مديرة مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في وزارة الخزانة الأميركية أندريا غاكي، أن وزارة الخزانة ستواصل اتّخاذ تدابير بحق الضالعين في ارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان حول العالم، بما في ذلك منطقة تيغراي الإثيوبية.

وطالبت “غاكي” إريتريا بسحب قواتها من إثيوبيا بشكل فوري ودائم، وحضت أطراف النزاع على الشروع في مفاوضات لوقف إطلاق النار ووضع حد لممارسات تنتهك حقوق الإنسان.

صحيفة سبق



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق