الحرية والتغيير لا تمتلك رؤية أو برنامج لإنجاح مسيرة الإنتقال في البلاد – صحيفة الوطن الإلكترونية



الخرطوم :الوطن
أقر الأستاذ نجم الدين دريسة الأمين العام بالإنابة لحزب الأمة الفيدرالي بنجاح تحالف الحرية و التغيير في إسقاط نظام الإنقاذ ولكنه عاب عليه عدم إمتلاكه لرؤية أو برنامج لما بعد السقوط مبيناََ أن ذلك ظهر من خلال التخبط الماثل حالياََ في المشهد السياسي.
وأوضح دريسة في تصريح صحفي أن هذا التحالف يعد أكبر تحالف سياسي منذ الإستقلال ولكنه يعاني من خلافات جوهرية بين مكوناته المختلفة إنعكست سلباََ علي مجمل آداء الحكومة الإنتقالية وقال أن ضعف الحرية والتغيير ناتج من سيطرة القوى ذات التوجه اليساري وتحكمها فيه بالرغم من أنها ليست لها قواعد جماهيرية وتفتقد للعمق المجتمعي. وعزا دريسة عودة أنصار النظام البائد للمشهد إلي تضعضع قوى الحرية والتغيير وإبتعادها عن قوى الثورة الحقيقية، الأمر الذي أوجد مناخاََ مواتياََ لأنصار الثورة المضادة للعودة من جديد داعياََ إلى ضرورة مخاطبة جذور الأزمة السياسية في البلاد عبر الجلوس مع كافة أطياف المشهد السياسي المؤمنة بالتغيير و بثورة ديسمبر المجيدة وذلك لضمان نجاح الفترة الانتقالية وتحقيق التحول الديمقراطي في البلاد.
وطالب الأمين العام بالإنابة لحزب الأمة الفيدرالي بضرورة إستكمال هياكل السلطة الانتقالية والتي يأتي في مقدمتها المجلس التشريعي حتي يضطلع بمهامه في مراقبة الجهاز التنفيذي ومتابعة تنفيذ قضايا الإنتقال وقال أن تأخر تشكيل المجلس ناتج من حالة التشاكس المزمنة بين مكونات قوى الحرية والتغيير مؤكداََ على ضرورة الإسراع في تكوين المجلس بإعتباره مطلب ثوري واجب التنفيذ.




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: