إنطــلاق حملة القومة السودانية لنظافة ولاية الخرطوم


إنطلقت اليوم حملة القومة السودانية لنظافة ولاية الخرطوم من محلية الخرطوم بحرى وحتى الكدرو في مرحلتها الأولى، والتي تنظمها حركة العدل والمساواة بإشراف رئيس مجلس السيادة الفريق أول عبد الفتاح البرهان ونائب رئيس مجلس السيادة الفريق أول محمد حمدان دقلو ورئيس الوزراء دكتور عبدالله حمدوك ووزير المالية دكتور جبريل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة وبرعاية كريمة من السيد والي ولاية الخرطوم الأستاذ أيمن نمر.

وقال دكتور جبريل إبراهيم وزير المالية والتخطيط الاقتصادي، رئيس حركة العدل والمساواة في تصريحات صحفية إن الحملة قصد بها السعي لتحويل العاصمة إلى مدينة آمنة ونظيفة وأن يتنادى الجميع لتحقيق هذا الهدف.

ودعا المواطنين للمشاركة في هذه الحملة من آجل خلق بيئة سليمة ومعافاة من الأوبئة والالتزام بالعادات القيمة التي تحض على النظافة مشيراً إلى ضرورة أن يتم ترقية السلوك الحضاري عبر إدخال هذه المفاهيم في المناهج الدراسية بدءً من التعليم قبل المدرسي ليشمل كافة قطاعات التعليم.

وفي ذات الخصوص أوضح المدير التنفيذي لمحلية بحري عبد السميع عبد الحميد في تصريح خاص لـ(سونا) أن الإستعدادات قد بدأت منذ الصباح الباكر للعمل على إنجاح الحملة، داعياً جهات الاختصاص إلى العمل على وضع خطة استراتيجية لمعالجة المشكلات اللوجستية التي تعترض عمليات النظام.

وأشار إلى ضرورة مشاركة الحكومة الاتحادية في الخصوص وذلك لأن عملية النظافة تتطلب آليات وعربات لنقل النفايات إذ أن محلية بحري الكبرى تتطلب 90 عربة نقل النفايات في حين أن العربات العاملة بها الآن 30 عربة متهالكة كما أن المحروقات تكلف 3 مليار جنيه للأسبوع الواحد أي ما يعادل 12 مليار في الشهر وهو الأمر الذي ليس في إمكانية ميزانية المحلية تغطيته.

المصدر من هنا



مصدر الخبر موقع اخبار السودان

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: