ماكرون: قواتنا باقية في العراق مهما كان قرار الولايات المتحدة


قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم السبت، إن باريس سوف تبقي قواتها في العراق كجزء من عمليات مكافحة الإرهاب طالما أن الحكومة العراقية بحاجة إليها، سواء قررت الولايات المتحدة سحب قواتها أم لا.

جاء تصريحات الرئيس الفرنسي بمؤتمر صحفي في بغداد، حيث يشارك العديد من قادة دول الشرق الأوسط في قمة “التعاون والشراكة بين دول الجوار”، بحسب “رويترز”

والتقى ماكرون بعدد من زعماء الشرق الأوسط خلال القمة التي يستضيفها العراق، حتى يتمكن جيرانه من التحاور مع بعضهم البعض بدلا من تصفية الحسابات على أراضيه.

وأعلن الرئيس الفرنسي خلال مشاركته في القمة دعم بلاده للعراق في حربه ضد الإرهاب، إلى جانب التعاون الأمني والاقتصادي ودرء خطر تغييرات خطيرة تشهدها المنطقة.

واستقبل صالح، في قصر بغداد، اليوم، الرئيس الفرنسي ماكرون الذي يزور البلاد للمشاركة في مؤتمر بغداد للتعاون والشراكة، حيث عقد الرئيسان جلسة مباحثات ثنائية تناولت العلاقات العراقية – الفرنسية المتينة وسبل تطويرها، فضلا عن مناقشة التطورات على الساحتين العربية والدولية.

وكان رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، استقبل بعد منتصف ليلة أمس الجمعة، الرئيس الفرنسي ماكرون، في مطار بغداد الدولي للمشاركة في مؤتمر التعاون والشراكة بين دول الجوار.

العربية نت



مصدر الخبر موقع النيلين

أضف تعليق