الحزب الشيوعي يسلم حمدوك قائمة بكوارده المُستهدفة في الخدمة المدنية




التأم اجتماع جديد بين رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، وقادة الحزب الشيوعي السوداني، في محاولة لتقريب المسافة بين الطرفين.

الخرطوم: التغيير

سلّم الحزب الشيوعي السوداني،  رئيس الوزراء عبد الله حمدوك، يوم الأحد، قائمة بكوادره المتعرضين لعمليات استهداف بقطاع الخدمة المدنية.

والتأم اجتماع جديد بين رئيس الوزراء وقادة الحزب الشيوعي بقيادة السكرتير السياسي محمد مختار الخطيب، وذلك بطلبٍ من الشيوعي.

وأمنَّ حمدوك في اللقاء على رفضه القاطع لتسيس الخدمة المدنية، وأن يتم تعيين المختارين بناء على خطوات صحيحة عبر التنافس الحر.

وجرى تأمين على مناقشة الأراء المختلفة حول قانون النقابات.

وشارك في اللقاء عن مكتب رئيس الوزراء كل من ياسر عرمان، وفيصل محمد صالح، وآدم الحريكة، كما ضم وفد الشيوعي بجانب الخطيب، عضو المكتب السياسي، صالح محمود.

واتفق الجانبان على ضرورة تسليم المطلوبين للمحكمة الجنائية الدولية، وعلى أهمية اجراء تعداد سكاني يمهد لقيام الانتخابات.

وطالب الحزب بأهمية أن تصحب عملية الإحصاء التغييرات الديموغرافية الناتجة عن حركة النزوح الواسعة بالإقليم.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

أضف تعليق