مباحثات بين مناوي والميرغني بشأن الفترة الانتقالية


أمنّ حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي ونائب رئيس الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل محمد الحسن الميرغني، على توافق القوى السياسية وحركات الكفاح المسلّح من أجلّ إنجاح الفترة الانتقالية وعبورها إلى انتخاباتٍ شفافة ونزيهة.

والأحد، التقى رئيس حركة جيش تحرير السودان حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي بالخرطوم نائب رئيس الحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل محمد الحسن الميرغني.

وبحث اللقاء الوضع الراهن، واتّفق الطرفان على ضرورة توافق القوى السياسية وحركات الكفاح المسلح من أجل إنجاح الفترة الإنتقالية وعبورها لانتخابات شفافة ونزيهة والعمل مع كافة القوى السياسية من أجلّ توحيد الجبهة الداخلية وبناء السلام.

وتمّ التأمين على بذل الجهود لجمع كلمة أهل السودان حول مشروع يخرج البلاد من وهدتها ويؤمّن وحدتها وتماسك مكوناتها الاجتماعية ودعم المرحلة الانتقالية من خلال التوافق حول برنامج وطني يحقق التحوّل الديمقراطي عبر انتخابات نزيهة وشفافة.

ومنذ أبريل 2019، يعيش السودان مرحلة انتقالية بعد عزل الجيش عمر البشير عن الحكم، إثر احتجاجاتٍ شعبيةٍ لترديّ الأوضاع الاقتصادية.

باج نيوز



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: