شعبة الحبوب الزيتية تطالب بالتحقيق حول شحنة الفول السوداني (المسربة)


استنكرت شعبة مصدري الحبوب الزيتية، الحديث عن تسرب فول مسرطن من الميناء، وطالبت السلطات بإجراء تحقيق يكشف الجهات المسؤولة عن هذا الامر. واعتبرت المعلومات عن دخول ٤٠ طن ( غير دقيقة) .

وقال رئيس الشعبة محمد عباس أن 40 طنا تعني حاويتين، متسائلا كيف تتسرب حاويتان فقط، خاصة أن اقل شحنة صادر تكون ١٠ حاويات، وأن الفول يستعمل لعصر الزيت، ويمر بمراحل لازالة الافلاتوكسين؟ واضاف: المشترون يعلمون ذلك ويشترونه من اجل عصر الزيوت، لافتا الى أن سبب اصابة الفول بالفلاتوكسين ( رداءة البيئة)، وذكر أن امر دخول شحنات مسؤولية السلطات، ويجب إجراء تحقيق يثبت تاريخ ونمرة الحاويات (المسربة) وتاريخ استرجاعها للسودان، والشركه الناقلة للفول المسرطن المذكور وصاحب الشحنة، مشيرا الى أن كل هذه المعلومات يمكن الحصول عليها من النت بكل سهولة.

السوداني



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: