والي شمال كردفان يأمر بتسليم المتهمين في أحداث جنوب الأبيض


الأبيض- الصيحة
وجّه والي ولاية شمال كردفان خالد مصطفى آدم بتسليم المتهمين في الأحداث التي شهدتها جنوب مدينة الأبيض خلال 72 ساعة.
وقال الوالي خلال تقديمه واجب العزاء في أحداث منطقة جنوب مدينة الأبيض، التي رَاحَ ضَحيتها عددٌ من السكان في أحياء شيكان والخرسانة وفريق الحر، إنّ القوات المسلحة والأجهزة الشرطية والأمنية والدعم السريع ستُلاحق المُتورِّطين في الأحداث وتقديمهم للعدالة.
وشدّد على ضرورة التعايُش السّلمي وحفظ الأمن والاستقرار لعدد من المكونات القبلية التي تسكن جنوب مدينة الأبيض القادمة من ولاية جنوب كردفان، مؤكداً فرض هيبة الدولة وبسط سيادة القانون من أجل تحقيق الأمن والاستقرار، وأشار إلى أنّ المنطقة الجنوبية لمدينة الأبيض أصبحت تُشكِّل مُهدِّداً أمنياً كبيراً وملاذاً للمُجرمين، مَا تسبّب في وقوع العديد من الجرائم.
وقال إنّ الولاية ستضرب بيدٍ من حديدٍ على أوكار المُجرمين والمُتعاملين معهم، وأشار إلى الإجراءات التي اتخذتها لجنة أمن الولاية بحُضُور قيادات تلك البطون من الإدارة لتحقيق العدالة المطلوبة، مُؤكِّداً حرص حكومته على أمن واستقرار المُواطنين، الأمر الذي يستوجب توفير كل المُتطلبات لنقاط الارتكاز وزيادة الأطواف الليلية المشتركة من القوات الأمنية.
ودعا، الإدارة الأهلية للقيام بواجبها تجاه تسليم مُعتادي الإجرام، وقال إنّ هنالك ترتيبات لترحيل طرفي النزاع خارج مدينة الأبيض بالاتفاق مع اللجنة المُحايدة بين الطرفين.
من جهتها، أَكّدَت الإدارة الأهلية ترحيبها بما جاء من قرارات لجنة الأمن المتعلقة بترحيل طرفي النزاع خارج مدينة الأبيض والالتزام بقرارات لجنة الأمن بالولاية، وأبدت أسفها للأحداث التي روّعت المُواطنين وزعزعت الأمن بمدينة الأبيض

المصدر من هنا



مصدر الخبر موقع اخبار السودان

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: