والى غرب دارفور يعلن القبض على متهمين باغتيال مواطن رميا بالرصاص


أكد والي غرب دارفور خميس عبدالله ابكر أن السلطات بالولاية تمكنت من القبض على الجناة في جريمة قتل المواطن الجميل بشير عبود من قبل مسلحين بالقرب من المسجد العتيق بالجنينة ، وتعود تفاصيل الحادث طبقا لتصريحات مدير شرطة الولاية بالإنابة عميد شرطة دكتور عمر حسن بابكر ان هناك مجموعة مسلحة عابرة بالقرب من المسجد العتيق  بمدينة الجنينة،  حيث أطلق أحد الأفراد اعيرة نارية لتلك المجموعة وتوفى أحدهم في الحال، بينما  أصيب الآخر بجروح في رجله ويدعى شيخ الدين خميس عبدالكريم ، وأتخذت السلطات الشرطية الإجراءات القانونية اللازمة من مسرح الحادث بواسطة إدارة الأدلة الجنائية وتحويل الجثة إلى مستشقى الجنينة التعليمي للتشريح، ثم إصدار قرار من النيابة وتسليمها إلى ذويها بحضور والي غرب دارفور وأعضاء حكومته .

وفي الاثناء عقدت لجنة امن الولاية إجتماعا طارئا برئاسة والي الولاية الجنرال خميس عبدالله ابكر وبمشاركة اعيان وأهالي القتيل، وإتخاذ الإجراءات القانونية ، وتم القبض على إثنين من المتهمين وإيداعهم بالحراسة، وهما رهن التحريات، وتقديمهم للعدالة. وادانت حكومة الولاية في بيان لها باغلظ العبارات للجريمة، مؤكدة سعيها في تحقيق الأمن والإستقرار والمحافظة على التعايش بين مكونات الولاية، والعمل على بسط سيادة حكم القانون، وتقديم الجناة للعدالة. كما تهيب المواطتين الإلتزام بالهدوء والتعاون التام مع الأجهزة الامنية، من اجل بسط الطمأنينة والسلامة العامة للمواطنين، فضلا عن إتخاذ التدابير الامنية اللازمة لمنع تكور الحادث، بتنفيذ حركة المركبات بنقاط الإرتكازات للقوات المشتركة من الساعة السابعة مساءا حتى السادس صباحا، وذلك إعتبارا من يوم الجمعة.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب



مصدر الخبر موقع الانتباهه

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: