حاكم اقليم دارفور يعلن أولوياته لتنفيذ مشروعات تنموية وخدمية بالاقيم


نيالا 5 سبتمبر 2021- حظى حاكم اقليم دارفور مني أركو مناوي باستقبال جماهيري حاشد في اول زيارة له الى ولاية جنوب دارفور بعد تسلمه مهام منصبه رسميا، وتعهد بالبدء في تنفيذ حزمة من الأولويات خلال المرحلة المقبلة.

JPEG - 54.7 كيلوبايت
مناوي لم يتمكن من حبس دموعه خلال اللقاء الجماهي

وأكد مناوي خلال مخاطبه اللقاء الجماهيري ان أولويات حكومة الاقليم تتمثل في تنفيذ اتفاق السلام خاصة البروتوكول الانساني المتعلق بعودة النازحين واللاجئين وتغطية احتياجاتهم، بجانب الملف الامني الذي يأتي في المرتبة الثانية من أولويات حكومة الاقليم والمتمثل في تنفيذ بند الترتيبات الامنية، علاوة على جمع السلاح

وشدد مناوي علي ضرورة الدعوة للتسامح وتجاوز مرارات الماضي بين المكونات الاجتماعية وتوحيد أهل دارفور تحت مظلة الاقليم منوها الي تنفيذ مطلوبات العدالة الانتقالية ومعالجة آثار الحرب

فيما يتعلق بالتنمية والخدمات تعهد حاكم اقليم دارفور بالعمل علي ربط مدن دارفور بعضها ببعض وإعطاء طريق نيالا الفاشر الاولوية القصوى

في الاثناء أكد والى جنوب دارفور موسي مهدي إسحق ان الولاية تجاوزت مرحلة الصراعات بين القبائل والتفلتات الامنية، وقال خلال حفل الاستقبال إن الولاية تعيش فى امن واستقرار ولأول مرة الموسم الزراعي يتم بدون احتكاكات واقتتال وعزا ذلك للمصالحات التى تمت خاصة في الجزء الجنوبي من الولاية وتعهد مهدي باستمرار الجهود من اجل التنمية والاستقرار.

وطالب السيد صالح عيسي ممثل الادارة العامة لمعسكرات النازحين واللاجئين بولاية جنوب دارفور بتوفير الحماية للنازحين بالمعسكرات من العصابات المسلحة وتوفير حماية للعودة الطوعية والموسم الزراعي بجانب خدمات الصحة والمياه ،جمع السلاح ،مراكز حماية داخل المعسكرات من القوات المشتركة وتسليم مرتكبي جرائم حرب والابادة الجماعية الى المحكمة الجنائية الدولية





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: