الآلية الوطنية لحماية المدنيين تعقد اجتماعها مع وكالات الامم المتحدة وتطلع علي محاور الخطة الوطنية لحماية المدنيين



الخرطوم :الوطن
عقدت الالية الوطنية لحماية المدنيين صباح أمس برئاسة المهندس خالد عمر يوسف وزير شؤون مجلس الوزراء اجتماعا مشتركاً مع وكالات الأمم المتحدة في السودان إلى جانب دول الترويكا، و دول شركاء السلام، وذلك لاستعراض خطة الآلية الوطنية لحماية المدنيين وبحث سبل التعاون المشترك بين الآلية وشركاء المجتمع الدولي. وكان ذلك بحضور الفريق اول شرطة عز الدين الشيخ وزير الداخلية د. مريم الصادق المهدي وزيرة الخارجية الي جانب نائبة ممثل الأمين العام للأمم المتحدة بالسودان ونائبة رئيس بعثة الامم المتحدة المتكاملة لدعم الفترة الانتقالية بالسودان (اليونيتامس) وسفراء كل من دول جنوب أفريقيا، كندا، اليابان، و الإمارات المتحدة وتشاد وممثل بنك التنمية الافريقي.
وناقش الاجتماع الخطة الوطنية لحماية المدنيين مستعرضاً محاورها العشرة، الى جانب اهم الانجازات التى حققتها الآلية في الفترة الماضية، واهم التحديات التي تواجه عمل الآلية واولويات عملها في الفترة المقبلة، واكد المشاركين في الاجتماع دعمهم المتواصل للآلية لتنفيذ الخطة الوطنية لحماية المدنيين بجانب التزام حكومة الفترة الانتقالية بتحملها كافة المسؤوليات حماية المدنيين بعد الخروج الكامل لبعثة اليوناميد من السودان.
وأكد المهندس خالد عمر يوسف وزير شؤون مجلس الوزراء ان توفر الارادة السياسية للحكومة الانتقالية بحماية المدنيين والتعاون والتنسيق التام مع الشركاء الدوليين في هذا المجال، موضحا بأن الآلية الوطنية بصدد القيام بزيارة للولايات دارفور للوقوف على أحوال المدنيين على أرض الواقع، لافتاً سيادتة الي ضرورة عقد ورشة من أجل التنسيق وتكامل الأدوار بين الشركاء
وأضافت د. مريم الصادق وزيرة الخارجية في تصريح صحفي عقب الاجتماع ان الفريق الوطني قدم رؤية شاملة للخطة الوطنية لحماية المدنيين مكونة من عشر محاور، بجانب إستعراضة الانجازات التي حققتها الآلية في الفترة الماضية، كما تم تطرق الاجتماع إلى التحديات التي تواجه عمل الآلية والاولويات التي تعمل على تنفيذها.
واكدت سيادتها عن اكتمال كافة الاستعدادات من قبل حكومة الفترة الانتقالية لتنفيذ محاور الخطة الوطنية علي ارض الواقع حيث أشاد المجتمعون بالخطة التي قدمت من قبل الآلية الوطنية والتزمهم التام بدعم الحكومة ومساندتها في تنفيذ الخطة.
وأثنت السيدة خاردياتا نداي نائبة الممثل الخاص لبعثة يونيتامس والمنسق المقيم للأمم المتحدة في ذات التصريح على الجهود التي قامت بها حكومة السودان في انفاذ خطة حماية المدنيين مؤكده على ضرورة دعمها وصولاً لتطبيقها وتحويلها الي نتائج.




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: