الفيدرالي بشمال دارفور يطالب بقوانين رادعة لمن ينشرخطاب الكراهية والعنصرية


الفاشر 6-9-2021م (سونا) – طالب رئيس حزب الأمة الفيدرالي بولاية شمال دارفور المهندس أنور إسحق سليمان الحكومة بضرورة سن القوانين والتشريعات التي من شأنها ردع كل من يعمل علي نشر خطاب الكراهية والعنصرية القبلية والمناطقية بين أفراد المجتمع، داعيا في ذات الوقت الجميع  الي إعلاء قيم الوطنية والمحبة والتعايش السلمي بين أفراد المجتمع.

وطالب المهندس سليمان في تصريح (لسونا) منظمات المجتمع المدني والأهلي والقوي السياسية وحركات الكفاح المسلح إلي تجاوز الإنتماءات الضيقة سواءآ كانت قبلية أو جهوية والعمل من أجل  تعزيز الإنتماء للوطن الذي قال إنه قيمة تعلو ولايعلي عليها. محذرا الجميع من الانسياق وراء المصالح الذاتية التي لا تخدم قضية الوطن، مؤكدا أن السبيل ما يزال ممهدا إمام أبناء الشعب السوداني لبناء أمة موحدة قوية قادرة علي تحقيق التنمية والإزدهار، وقال سليمان” لابد من التوافق  على أن المواطنة على أساس أداء الواجبات وأخذ  الحقوق والتداول السلمي للسلطة هو الطريق لتحقيق الازدهار المنشود وكتابة تاريخ جديد للسودان مليئ بقيم السلام والمحبة والتعايش بين أفراد الوطن”.

المصدر من هنا



مصدر الخبر موقع اخبار السودان

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: