حمدوك: أساس تعيين الولاة الجدد السند الاجتماعي والسياسي




أكد رئيس الوزراء السوداني، عبد الله حمدوك، أن الأساس الذي يجب أن تنبني عليه عملية تعيين ولاة جُدد، هو توفر السند الاجتماعي والسياسي.

الخرطوم:التغيير

ودعا رئيس الوزراء، للاستفادة من تجربة الفترة الماضية ، وما أنتجته من تحديات.

والتقى رئيس الوزراء، اليوم الثلاثاء، بحضور وزير شؤون مجلس الوزراء، خالد عمر بلجنة تقييم الولاة، والتي تم تشكيلها بتكليف من المجلس المركزي لقوى إعلان الحرية والتغيير.

وبحسب وكالة سونا للأنباء، فقد أشاد رئيس الوزراء، بالمجهود الذي بذلته اللجنة، لافتاً إلى أن عملية تقييم الأداء تهدف لبناء خبرة في تعيين الولاة والتعرف على المعضلات التي تصاحب مهامهم،  بجانب استصحاب خبرتهم في المرحلة المقبلة.

وأشار حمدوك، إلى ضرورة احتواء رؤية مراجعة تجربة الولاة المُكلّفين،على آلية تضمن تشكيل مجلس الوزراء الولائي، عقب ترشيح الولاة الجُدُد خلال فترة محددة ومُتفق عليها بحسب قانون تنظيم الحُكم اللامركزي لعام 2020، بما يوفر توسيع قاعدة المشاركة السياسية بكل ولاية وبما يساعدهم على النجاح.

ولفت حمدوك، إلى أن الولاة المكلفين الحاليين يعملون في ظروف استثنائية.

وهذا الاجتماع، هو الثاني لرئيس الوزراء، مع لجنة تقييم الولاة.

و قدّمت اللجنة  تنويراً لحمدوك، عن التقرير في مرحلته الأخيرة حول أداء الولاة المكلفين الحاليين.

وشرحت اللجنة، معايير التقييم السياسي للتجربة، والتي شارك في جانب منها الولاة أنفسهم بتقديم تقارير أداء خلال فترة العام ونيَّف الماضية، بالإضافة للمعايير التي وضعتها اللجنة.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: