مجلس الوزراء يتهم عناصر النظام السابق بتدبير الاضطرابات الامنية و يتعهد بالحسم


JPEG - 43.2 كيلوبايت
وزير الداخلية الفريق أول عز الدين الشيخ

الخرطوم 7 سبتمبر 2021 – قال مجلس الوزراء السوداني إن الاضطرابات الأخيرة التي وقعت في العاصمة الخرطوم يقف خلفها عناصر النظام السابق واعدا بحسم التفلتات.

وشهدت أحياء واسعة في الخرطوم خلال الأسابيع الأخيرة عمليات نهب للمارة والسيارات بواسطة عصابات تستخدم أسلحة بيضاء.

وتداول مجلس الوزراء في اجتماعه، الثلاثاء، الأوضاع الأمنية في البلاد، كما استمع إلى تقرير قدمه وزير الداخلية الفريق أول عز الدين الشيخ حول ذات الأمر.

وقال بيان، صادر عن مجلس الوزراء، تلقته سودان تربيون”، إن التقارير والنقاشات خلصت الى أن”السمة العامة للعديد من الأنشطة والاضطرابات التي حدثت مؤخرًا يقف خلفها عناصر من النظام السابق”.

وأشار إلى أن هذه الأنشطة تسعى لـ “إعاقة مرحلة الانتقال في إطار مساعيهم لإفشال الثورة، وهذا لن تسمح به الحكومة وستتعامل معه بالحسم القانوني”.

وأدت الأوضاع الأخيرة إلى أن تطلق قوات الشرطة “خطة التحدي”، التي تهدف إلى إنهاء الاضطرابات الأمنية.

وقال مجلس الوزراء إنه وجه بتوفير الدعم لعملية التحدي لتعزيز سيادة حكم القانون.

وأضاف: “نُشدد على ضرورة تصدي الأجهزة النظامية لكل التعديات التي تتم على المرافق الاستراتيجية بالقوة وإحالة المتورطين إلى محاكمات فورية”.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: