مسؤول: تفاهمات مع شركات عالمية لتوفير بدائل لاستخلاص الذهب دون استخدام الزئبق


الخرطوم 8 سبتمبر 2021- أقر مسؤول حكومي رفيع بحدوث أضرار صحية وبيئية في مناطق التعدين جراء استخدام الزئبق وكشف عن تفاهمات مع شركات أميركية وأوروبية لتوفير آليات لاستخلاص الذهب بدون الزئبق .

JPEG - 24.7 كيلوبايت
التنقيب عن الذهب بات حرفة لكثير من السودانيين

واتهم وزير المعادن محمد بشير عبد الله جهات عليا في الولايات بالتقاعس وعدم التعاون في محاربة الاستخدام العشوائي للزئبق ما تسبب في اضرار على الانسان والحيوان والبيئة.

واكد الوزير الذي كان يتحدث الأربعاء في المؤتمر الأول الخاص باستخدام بدائل الزئبق في التعدين الاهلي ان الذهب يمثل مصدر رئيس لعائدات النقد الاجنبي ومصدر رزق للكثيرين.

وكشف عن اعتماد الوزارة تجارب لاستخلاص الذهب دون استخدام الزئبق بالاستفادة من التجارب الصينية والروسية والالمانية.

ونفى أن يكون قصر استيراد الزئبق على شركة سودامين الذراع الخدمي للوزارة احتكاراً، وأضاف “إنما لضبط استخدام الزئبق”.

كما أعلن عن انشاء مصانع لمعالجة استخدام مخلفات التعدين والتوسع في ذلك للحد من أضرارها على البيئة.

وأشار الى توجيه رئيس الوزراء بالاستفادة من تجارب دول الاقليم في استخلاص الذهب دون استخدام الزئبق

ونوه إلى وجود مشكلة في تهريب الزئبق واستخدامه في التعدين بالمزارع والمصانع وغيرها واكد وجود عقوبات رادعة تتمثل فى السجن والغرامة ومصادرة الطواحين التي تستخدمه.

بدوره أكد الامين العام للمجلس الأعلى للبيئة والموارد الطبيعية راشد مكي ان هناك تحديات كبيره تواجه قطاع التعدين تتمثل في محاربة التهريب واعادة ترتيب وتنظيم النشاط في القطاع وضمان انسياب العائدات في الاقتصاد القومي.





مصدر الخبر موقع سودان تربيون

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: