فرقة سودان روتس فى سهرة مختلفة على الزرقاء


الخرطوم: السوداني

قدمت قناة النيل الأزرق أمس الأول سهرة خاصة ومختلفة عن أغنيات وموسيقي الريقي بمشاركة فرقة سودان روتس وعدد من المهتمين بموسيقى الريقي ، وقال حيدر الشيخ رئيس إتحاد الموسيقي الحديثة إن موسيقى وأغنيات الريقي إنتشرت فى العالم منذ زمان بعيد ، وجاء ميلاد الريقي من جزيرة جامايكا بواسطة فنانين من أصول أفريقية يتردد أنهم من مناطق السودان وأثيوبيا وأفريقيا الوسطي.
وينتشر الجامايكيون فى مناطق عديدة من أوروبا ،وأضاف حيدر الشيخ خلال حديثه للبرنامج أن السودان من أوائل الدول التى راجت فيها فنون الريقي من خلال فرقة البلوستارز فى السبعينيات وكان يقودها الفنان الراحل بدرالدين عوض والد الفنانة منال بدرالدين وعمر قيلى ،وأشار الى أداء عدد كبير من المطربين العالميين لأغنيات الريقي منهم جيمى كليف وبوب مالى وقدموا أغنيات تحارب العنصرية والظلم والقمع وينتشر هذا النوع من الغناء حاليا فى أثيوبيا من قبل محبي الأمبراطور هيلا سلاسي ويشتهر بذلك الفنان تيدى أفرو ،وإيقاع الريقي مستخدم بكثرة فى الأغنيات السودانية من زمان بعيد .
وقدمت فرقة سودان روتس نمازج من أغنيات الريقي السودانية وأخرى عالمية بأجادة تامة ،وتعتبر السهرة الأطلالة الأولى للفرقة التى تحظى بالشهرة بعيدا عن الأعلام .

المصدر من هنا



مصدر الخبر موقع اخبار السودان

أضف تعليق