الخارجية تنعي الدكتور الإيطالي “جينيو استرادا” مؤسس ومدير مستشفى السلام الخيري بسوبا


الخرطوم: السوداني
نعت وزيرة الخارجية، د. مريم الصادق المهدي، باسم وزارة الخارجية وباسم حكومة جمهورية السودان، ببالغ الحزن والأسى النطاسي البارع والإنسان الخيّر والنبيل الدكتور الإيطالي الجنسية جينيو استرادا مؤسس ومدير مستشفى السلام الخيري لجراحة القلب بسوبا جنوب الخرطوم، ومؤسس منظمة الطواريء غير الحكومية المُعترف بها من قبل الأمم المتحدة، والتي عملت في ثلاث عشرة دولة من بلدان العالم الثالث التي تضررت من الصراعات والحروب.
وقالت الوزيرة في نعيها: “لقد ظل مستشفى السلام الخيري لجراحة القلب بسوبا منذ إنشائه مركزاً إقليمياً قدم خدمات جليلة مجاناً لمختلف التدخلات في مجال جراحة القلب؛ رغم محاولة قيادات عليا من النظام البائد دفعهم لتحويله إلى مستشفى ريعي. وقد امتدّت هذه الخدمات لأعداد معتبرة من قاصديه من الدول المجاورة للسودان أيضاً”.
وأضاف البيان: “وإذ تنعي معالي الوزيرة الدكتور استرادا، فإنما تنعي فيه إنسانيته ونبله وتفانيه في خدمة المرضى الذين يؤمون مستشفاه من دون أي تمييز… التعازي الحارة والصادقة نتقدم بها لأسرة الفقيد ولمعاونيه وزملائه وأصدقائه، وكافة العاملين في مستشفى السلام الخيري، وكل مرضاه، وكذلك لأسرة السفارة الإيطالية بالخرطوم ومن خلالها للحكومة الإيطالية ولكافة الشعب الإيطالي الصديق”.

المصدر من هنا



مصدر الخبر موقع اخبار السودان

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: