سلفا كير يطالب بمعالجة التوترات الحدودية وفتح المعابر مع السودان




طالب الفريق أول سلفا كير ميارديت رئيس دولة جنوب السودان، بمعالجة المشكلات الحدودية مع السودان والإسراع بفتح المعابر.

الخرطوم: التغيير

دعا رئيس دولة جنوب السودان الفريق أول سلفا كير ميارديت، لضرورة معالجة جميع أسباب التوترات الحدودية وفتح المعابر مع السودان.

ونوه بالجهود التي تبذلها الآلية السياسية الأمنية المشتركة، تعزيزاً للعلاقات الثنائية بين البلدين.

والتقى رئيس جنوب السودان، مساء اليوم الجمعة، بوزير الدفاع، رئيس الجانب السوداني في الآلية السياسية الأمنية المشتركة الفريق الركن يس إبراهيم يس، واطلع على مخرجات اجتماعات الآلية.

واختتمت الآلية، أمس الخميس، اجتماعاتها التي استمرت لمدة يومين في جوبا، برئاسة وزيري دفاع السودان وجنوب السودان.

ووقّع يس ووزيرة الدفاع وشؤون قدامى المحاربين بجنوب السودان أنجلينا تينج، أمس، على مقررات إجتماع الآلية المشتركة.

واستعرضت الآلية، خلال الإجتماع، مخرجات الإجتماع السابق الذي عقد بالخرطوم في أكتوبر الماضي.

ووصف وزير الدفاع في تصريح صحفي بمطار جوبا في ختام زيارته لدولة الجنوب، مساء اليوم، مخرجات غجتماعات الآلية بالإيجابية التي تسهم في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين.

وقال إن الإجتماعات أمنت على ضرورة الإسراع في فتح المعابر وفق ما تم الاتفاق عليه في أكتوبر المقبل، والسعي الجاد لإنفاذ كل ما من شأنه ترقية وتطوير آفاق التعاون بين السودان وجنوب السودان.

وكان يس، أعلن في تصريح أمس، أنه تم اتخاذ قرارات حاسمة في جميع المسائل المتعلقة بالنواحي الأمنية مع جنوب السودان.

وظل البلدان يؤكدان ضرورة التعاون المشترك، وفتح المعابر وانسياب حركة التجارة والمواطنين.

وفي يونيو الماضي، تلّقت مفوضية الحدود بين السودان وجنوب السودان توجيهات من نائب رئيس مجلس السيادة السوداني، بأداء دور فعال في تسهيل فتح المعابر مع دولة جنوب السودان، من أجل التجارة والتبادل الاجتماعي والاقتصادي بين البلدين.

وسبقه توجيه من رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان، بتسريع أعمال اللجان والأجهزة المعنية بقضايا الحدود والمعابر، لفتح المعابر والطرق التي تربط بين البلدين بشكل دائم.

كما وجه هيئة النقل النهري ببدء العمل في إيصال البضائع التجارية، دون قيود من كوستي إلى ملكال وجوبا.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: