بعد خروجه من السجن.. أول تعليق من الفرنسي الذي صفع الرئيس ماكرون على وجهه


أكد الفرنسي داميان تاريل، الذي صفع الرئيس إيمانويل ماكرون، أنه غير نادم على ما فعله.

وقال المواطن الفرنسي بعد إطلاق سراحه من السجن الذي قضى فيه 4 أشهر، إنه لا يندم على ما فعله، بحق رئيس فرنسا، بحسب فرانس 24.

واعترف تاريل بتوجيه صفعة إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون”، معلنا أن “الحادث كان عملا مندفعا، لكن النائب العام شدد على أنه كان “عملا عنيفا متعمدا”.

الجدير بالذكر أن ماكرون خرج من مدرسة في جنوب – شرقي فرنسا، خلال شهر يونيو الماضي، وتوجه نحو حشد من الناس كانوا ينتظرون خلف حاجز معدني، وما أن اقترب حتى بادر “تاريل” بصفع الرئيس على وجهه.

صحيفة المرصد



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: