السودان يخصص «6» قطاعات للاستثمارات السعودية




شددت وزارة الاستثمار في السودان، على أن الأجواء مهيأة لاستقبال الاستثمارات السعودية.

الخرطوم: التغيير

أعلنت سلطات الاستثمار في السودان، يوم الأحد، تخصيص ستة قطاعات للاستثمارات السعودية.

وبعثت البيئة والزراعة السعودي، عبد الرحمن بن عبد المحسن، إلى الخرطوم، للمشاركة في ملتقى الأعمال «السوداني – السعودي».

وحدّد وزير الاستثمار الهادي محمد إبراهيم، ستة قطاعات طرحها السودان أمام الاستثمارات السعودية، وتشمل: الطاقة والكهرباء والتعدين والنقل والاتصالات والثروة السمكية والسكك الحديدية.

وكشف عن قطع الوزارة لشوط مقدر في إنهاء الصعوبات التي تعترض المستثمرين الأجانب، كاشفاً فراغهم من إعمال توحيد نظام النافذة الموحدة.

ويأمل السودان في جذب العودة إلى النظام الاقتصاد العالمي، وجذب الاستثمارات لا سيما الخليجية منها، في محاولة لإنعاش اقتصاده الذي يعاني تبعات عقود طويلة من العزلة.

من جانبه، أمنَّ عبد المحسن على عمق وأزلية العلاقة بين البلدين.

ولفت إلى توجيهات حكومة المملكة لبحث الفرص الاستثمارية بالسودان، في مجالات الطاقة والبنى التحتية والزراعة والاتصالات.

وشهدت علاقة الخرطوم والرياض تحسناً ملحوظاً بعد رحيل نظام المخلوع عمر البشير الذي ناصب حكام المملكة العداء، وانضم لأحلاف معادية للسعودية.

وأكدت الرياض غير ما مرة دعمها لحكومة الفترة الانتقالية، وكانت من أولى العواصم التي تعهدت بضخ استثمارات بمليارات الدولارات في خزائن بنك السودان المركزي.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: