إدارة جامعة الخرطوم تدعم مطالب الأساتذة بخطاب عاجل لرئيس الوزراء




قالت مديرة جامعة الخرطوم أنها ستخاطب رئيس الوزراء بالعواقب والمخاطر التي تنطوي على الإضراب المزمع تنفيذه.

الخرطوم: التغيير

كشفت مديرة جامعة الخرطوم فدوى عبد الرحمن علي طه، عزمها بعث خطاب عاجل لرئيس الوزراء عبر وزارة التعليم العالي بشأن إضراب اساتذة الجامعة، في وقت أكدت وقوفها مع تحسين ظروفهم وبيئة عملهم.

وكانت الهيئة النقابية لأساتذة جامعة الخرطوم قد أعلنت الإضراب عن العمل خلال الإسبوع الحالي، للمطالبة بتحسين أوضاعهم وظروف عملهم.

وأكدت المديرة في اجتماع مجلس العمداء الطارئ الأحد، أن إدارة الجامعة تقف مع تحسين ظروف الأساتذة وأوضاعهم.

ونوهت إلى أنها ستخاطب رئيس الوزراء بالعواقب والمخاطر التي تنطوي على الإضراب المزمع تنفيذه.

وتطالب الهيئة النقابية لأساتذة جامعة الخرطوم الحكومة الانتقالية بسرعة البت في كافة القضايا التي تقدمت بها.

ويأتي على رأس هذه القضايا تحسين الهيكل الراتبي للأستاذ الجامعي مع الأخذ في الاعتبار حالة التضخم وارتفاع  الأسعار.

واستعرضت رئيسة الهيئة النقابية منال عامر محمد صالح، في مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي، مصفوفة خارطة الطريق التي طرحتها النقابة.

وأكدت على أن نقابة جامعة الخرطوم متمسكة بمكتسبات الثورة، ونفت السعي إلى إعلان إضراب في الوقت الحالي مع التمسك بجدولة خارطة المصفوفة الزمنية لإيجاد المعالجات للمطالب.

وأعربت رئيسة الهيئة النقابية عن أملها في أن تجد القضايا التي رفعتها النقابة والخاصة بالجامعة الاستجابة.



مصدر الخبر موقع صحيفة التغيير

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: