أردوغان يتحدث عن انتصار عسكري أصبح نقطة تحول في تاريخ تركيا


قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن انتصار الأتراك في معركة “صقاريا” على الجيش اليوناني عام 1921، يمثل أحد نقاط التحول في تاريخ تركيا، الذي يشمل العديد من الانتصارات الأخرى.

وتحتفل تركيا في الـ 13 من سبتمبر/ أيلول من كل عام بذكرى الانتصار على الجيش اليوناني معركة “صقاريا” عام 1921.
ونشرت الصفحة الرسمية للرئاسة التركية على “تويتر”، اليوم الاثنين، صورا ترصد جانبا من مشاركة أردوغان في الاحتفال بهذه المناسبة.

وقال أردوغان: “انتصار صقاريا يمثل أحد نقاط التحول في تاريخ وجودنا في الأناضول، الذي يمتد لألف عام”.

وتحل اليوم الذكرى المئوية لانتصار الأتراك، على الجيش اليوناني، وهو ما علق عليه أردوغان بالقول إن الحرب التي خاضتها تركيا عام 1921 لم تكن عادية بل كانت بمثابة نقاط تحول لنا.

وأكد أردوغان أن انتصار صقاريا، جاء في أكثر مراحل الكفاح خطورة، مشيرا إلى أنه ساهم في صد هجوم العدو الذي كان يهدد العاصمة التركية”.

وقال الرئيس التركي إن “تاريخ تركيا يحتضن بوابات فيينا من جهة والبحر الأحمر من الجهة الأخرى”، مضيفا: “انتصار صقاريا واحد من انتصارات أخرى أبرزها ملاذكرد وبورصة وأدرنة وفتح إسطنبول”.

العربية نت



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: