صلاح الدين عووضة يكتب : أموت!!



والموت أنواع.. أو تمني الموت من أجل شيءٍ – أو شخصٍ – ما.. فتموت – فعلياً – بسببه؛ فيكون جزاؤك الموت من جنس عملك… أو أمنيتك.. وذلك إن كنت صادقاً في أمنيتك هذه إلى حد الموت.. وقبل سنواتٍ خلت – بحلفا – جاء رجلٌ من أقصى المدينة يسعى نحو مطعم.. والمطعم كان مشهوراً بفوله المصلح.. …



مصدر الخبر موقع النيلين

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: