(قحت) لا تريد التوصل لاتفاق بشان البرلمان و(الدستورية) لاطالة أمد الفترة الانتقالية – صحيفة الوطن الإلكترونية



الخرطوم :الوطن
اتهم امين الجبهة الوطنية للتغيير القيادي البارز بحزب الامة الموحد موسى حمدين، قوى الحرية والتغيير بالتلكؤ في تكملة اجهزة الفترة الانتقالية الاساسية للانتقال الديمقراطي.
واستغرب حمدين عدم توصل قوى الحرية لاتفاق بشان تشكيل البرلمان والمحكمة الدستورية حتى الان،
واشار الى انه ما ان يقترب شركاء قوى الحرية والتغيير من الاتفاق حول المجلس التشريعي والا ويحدث اختلاف بينهم ويعودوا للمربع الاول.
وقطع حمدين بانه وضح جليا ان احزاب (قحت) لا تريد لهياكل السلطة ان تكتمل لاستمرار امد الفترة الانتقالية وبقائهم لاطول فترة
واضاف حمدين
“احزاب (قحت) لا تريد تشكيل البرلمان لانها تخشى الرقابة على ادائها ومحاسبتها على الاخفاق والفشل، ولا تريد كذلك ان تشكل المحكمة الدستورية والتى تكون رقيب على القرارات التعسفية والتجاوزات القانونية”.
وقطع حمدين بان (قحت) لا قاعدة لها ولا تريد لمؤسسات الحكم الاساسية ان تقوم وتنتقل الى مرحلة الانتخابات، لانهم يتهيبون الانتخابات لعدم وجود قاعدة جماهيرية حقيقية يعتمدون عليها.
وتفتقد الحكومة الانتقالية التى تشكلت منذ اكثر من عام للمجلس التشريعي والمحكمة الدستورية اهم جهازين، مما اثر سلبا في العمل الرقابي لاداء الحكومة وكذلك مراجعة اوجه الخلل الدستوري الذي يطرا بين الحين والاخر من الفترة الانتقالية




مصدر الخبر موقع صحيفة الوطن الإلكترونية

اترك تعليق

%d مدونون معجبون بهذه: